ألمانيا تحذر رعاياها في دويلة الحمدين من هجمات ضد الأجانب

  • تميم وميركل

طالبت الخارجية الألمانية، الجمعة، رعاياها في قطر بتوخي الحذر وتجنب التجمعات، محذرة من وقوع هجمات محتملة لاستهداف المقيمين الأجانب، وذلك في ظل احتضان الدوحة للعناصر الإرهابية.

ولم تستبعد برلين في بيان، وقوع هجمات إرهابية في الإمارة الخليجية التي يحكمها بقبضة من نار تنظيم الحمدين الداعم للجماعات المتطرفة، وقالت الخارجية الألمانية: "على الرعايا الألمان المسافرين لقطر أو المقيمين فيها توخي الحذر".

التحذير الألماني جاء في وقت تزايدت فيه الاتهامات الدولية لنظام الدوحة الذي يدعم الإرهاب في العالم ويؤوي عناصره، كما دأبت قطر خلال السنوات الماضية على بناء شبكات إرهابية وتمويلها على رأسها تنظيم الإخوان في عدد من دول أوروبا.

وأشارت الخارجية الألمانية في التحذير الأول من نوعه إلى أن "قطر لم تشهد خلال الفترة الماضية هجمات إرهابية، لكن لا يمكن استبعاد أن تشهد البلاد هجمات خلال الفترة المقبلة".

وأضافت: "ننصح بتجنب التجمعات والأماكن المزدحمة مثل الأحداث الرياضية، كما ننصح الألمان باتباع تعليمات الأمن، ومتابعة وسائل الإعلام المحلية".

كما حذرت الوزارة الألمان من التعرض للسرقة في الأماكن العامة، قائلة: "يمكن وقوع جرائم سرقة في المتاجر والتجمعات والأماكن المزدحمة".

وتسعى الدول الأوربية وعلى رأسها ألمانيا إلى تجفيف منابع تمويل التنظيمات الإرهابية وعلى رأسها الإخوان داخل أراضيها مما يجعل المواطنين الألمان والأوروبيين عرضة لمضايقات وهجمات الإرهابيين المنتشرين على الأراضي القطرية.

إقرأ أيضًا
ذا إنڤيستيجيتيڤ چورنال: الدوحة مولت الإخوان في هولندا والاستخبارات حذرت من خطرهم

ذا إنڤيستيجيتيڤ چورنال: الدوحة مولت الإخوان في هولندا والاستخبارات حذرت من خطرهم

خلال الأعوام التالية لـ2008، بات واضحًا تركيز استراتيجية الإخوان على المدن الكبيرة، وخاصة أمستردام وروتردام؛ إذ ركزت الجماعة على الهولنديين الذين اعتنقوا الإسلام والجيل الثالث من المسلمين

ضاحي خلفان: إخوان اليمن يستمدون فتاوى الهجمات الانتحارية من القرضاوي

ضاحي خلفان: إخوان اليمن يستمدون فتاوى الهجمات الانتحارية من القرضاوي

تاريخ القرضاوي ملء بالفتاوى العدوانية الشاذة ومنها أنه أفتى بالقتال ضد القوات المسلحة والشرطة في مصر ووصف مؤيدي ثورة 30 يونيو بالخوارج