أمجد طه: قطر وإيران غلفتا زجاج نظاميهما بالإخوان وحزب الله ودعم الإرهاب

  • أمجد طه

قال الرئيس الإقليمي للمركز البريطاني لدراسات الشرق الأوسط، أمجد طه، إن الحمدين وحلفائه الملالي بإيران، غلفوا شظايا زجاج نظاميهما بالإخوان وحزب الله ودعم الإرهاب والتطرف.

وفي تغريدة له عبر حسابه الموثق على موقع تويتر، أوضح طه "من أجلِّ أن لا تُكسر شظايا زجاجَ نظامي قطر وتركيا ومعهم إيران غلّفوهُ بالإخوان وحزب الله ودعم الإرهاب والتطرف".

وتابع "تركيا وإيران يتبادلان الدور في ممارسة التطرف الديني والاستبداد السياسي وبالتالي وجهان لنفس الحذاء .. لا يكفي أن نقلب وجهه الحذاء يجب أن نستبدله".

وتوطدت العلاقات القطرية الإيرانية منذ أن فرضت السعودية، والإمارات، والبحرين، ومصر المقاطعة على قطر في يونيو 2017، لاتهام الدوحة بدعم الجماعات الإرهابية، واستضافة المتطرفين، إضافةً إلى الاستثمار في علاقات وثيقة مع إيران، ومع توجه المقاطعة نحو سنتها الثالثة، لا تظهر قطر أي إشارة على تخليها عن طهران.

سياسات تنظيم الحمدين المشبوهة جلبت العار لدويلتهم، حيث تسبب التقارب بين الدوحة وطهران في تعرض قطر لانتقادات دولية، ما يهدد بقاء دويلة الخراب، خاصة بعد الخطأ الكبير الذي يرتكبه تنظيم الحمدين في الوقت الحالي، وهو ربط مصير الأزمة بينه والدول العربية والخليجية بصراع إيران مع العالم.
 
إقرأ أيضًا