أمير قطر يهين قائد المنتخب لأجل أخيه

  • استقبال المنتخب القطري

خلال استقباله لمنتخب قطر الفائز بكأس آسيا في الدوحة، قام أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني بفعل اعتبره مئات المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي "مهينا" لقائد المنتخب القطري حسن الهيدوس.

وعندما اجتمع الأمير مع لاعبي الفريق المتوج في مطار حمد الدولي بالدوحة، كان الهيدوس حاملا كأس البطولة، قبل أن يقوم الشيخ تميم بسحب الكأس من القائد ودفعه إلى الخلف، ثم جرّ يد أخيه جاسم بن حمد لالتقاط صورة مع كأس البطولة.

ويشغل جاسم بن حمد منصب الممثل الشخصي للأمير تميم، وكانا معا في استقبال لاعبي الفريق القطري الذي فاز بكأس آسيا لأول مرة في تاريخه.

وتداول مئات المستخدمين على مواقع التواصل الاجتماعي، اللقطة وشنوا هجوما على أمير قطر بعد ما قام به مع قائد الفريق الذي لعب دورا مهما في الإنجاز القاري.

واعتبر متابعون أن على الأمير، بدلا من دفع الهيدوس إلى الخلف، أن يأخذ بيده ويكون حاضرا في الصورة التي أراد أن يلتقطها مع أخيه.

وأشفق كثير من المغردين على الهيدوس بعد الموقف المحرج الذي وضعه فيه أمير قطر أمام عدسات الكاميرا.

ورأى مغردون آخرون، أن هذه اللقطة كشفت أن التواضع الذي يظهر به أمير قطر، ليس إلا فعلا مصطنعا وأن هذه اللقطة كشفت الواقع.

إقرأ أيضًا
حقوقي: قطر وتركيا سهلتا للإرهاب سبل التعايش في ليبيا

حقوقي: قطر وتركيا سهلتا للإرهاب سبل التعايش في ليبيا

الإرهاب الذي تدعمه كل من قطر وتركيا في الجنوب أخذ استراتيجية مكملة للعصف باستقراره وحال التعايش فيه، وسعى للاستفادة من القتال الإثني والقبلي في المناطق المختلفة.

الجيش الوطني الليبي: قطر قاعدة رئيسية لانطلاق الإرهاب

الجيش الوطني الليبي: قطر قاعدة رئيسية لانطلاق الإرهاب

كانت القوات الموالية لنظامي قطر وتركيا زعمت في وقت سابق، إنها أحرزت تقدما عسكريا في السبيعة، التي تبعد مدينة 40 كيلومترا جنوب العاصمة، لكن الجيش الوطني أكد أنه أحبط الهجوم