"إنر سيتي بريس" تكشف دور الخطوط القطرية في نقل إرهابيين للانضمام إلى حركة طالبان

  • screenshot_8

تتكشف كل يوم المزيد من الأدلة والبراهين التي تؤكد تمويل الدوحة للإرهاب، حيث استخدم تنظيم الحمدين الحاكم في قطر كل أدوات الدويلة الخليجية، لخدمة المخطط التخريبي، حيث تولت الخطوط الجوية القطرية مهمة نقل الإرهابيين وممولي الإرهاب.

وكشفت صحيفة "إنر سيتي بريس" أن قوات مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي ألقت القبض على مواطن أمريكي يدعى دلوار محمد حسين، قبل سفره من مطار جي إف كينيدي في نيويورك عبر الخطوط الجوية القطرية، التي تنقل كل إرهابيي ومتطرفي العالم، إلى أفغانستان للالتحاق بتنظيم طالبان.

وذكر الموقع أنه بعد إلقاء القبض عليه قبل إقلاعه عبر رحلة الخطوط الجوية القطرية، مثل دلوار محمد حسين أمام قاضي محكمة المنطقة الجنوبية "ساوثرن ديستريكت" في نيويورك، حيث تم اتهامه بمحاولة توفير الدعم المادي للإرهاب.

وشهدت رحلات الخطوط الجوية القطرية إلقاء القبض على عدد من المطلوبين أمنياً الذين يخططون للسفر للالتحاق بتنظيم داعش الإرهابي والتنظيمات الإرهابية الأخرى، خلال السنوات القليلة الماضية عبر مطارات أوروبا والولايات المتحدة، وهو ما يؤكد دوما ضلوع تنظيم الحمدين بشكل مباشر أو غير مباشر في دعم الإرهاب.

وكان لديلوار حسين هدف حقير، وفقا لمايكل ماكجريتي مساعد مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي، مستشهدا بالشكوى الجنائية، قائلاً إنه أراد أن يشق طريقه إلى أفغانستان، والانضمام إلى قوات طالبان، وقتل الأمريكيين، لكنه فشل لأن أعضاء فرقة العمل المشتركة لمكافحة الإرهاب التابعة لمكتب التحقيقات الفيدرالي أوقفوا خططه.

يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي تتورط فيها قطر، إذ سبق أن تحوّلت من وظيفتها الأساسية لتصبح ناقلة تزرع الإرهاب وترعاه، حيث شارك في توصيل فدية المليار دولار التي قدّمتها الدوحة لتمويل جماعات إرهابية في العراق، من أجل الإفراج عن قطريين من الأسرة الحاكمة كان قد تم احتجازهم.

إقرأ أيضًا