إنفانتينو يصفع الحمدين من جديد.. ندرس زيادة منتخبات مونديال قطر إلى 48 فريقا

  • جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)

جدد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني إنفانتينو، حديثه بأن مقترح مشاركة 48 منتخبا في مونديال قطر 2022، مرهون بدراسة الجدوى ومدى توفر الجوانب اللوجستية في الدوحة والمحادثات مع السلطات القطرية، وذلك في إشارة ضمنية إلى عدم قدرة قطر على استيعاب هذه الزيادة.

تصريحات جياني إنفانتينو، المتكررة باتت وبالا على تنظيم الحمدين، فرئيس الفيفا دائم الحديث عن التقليل من قطر وإمكانية فشلها في تنظيم كأس العالم 2022، متوقعا أن تفشل الدوحة في الانتهاء من تجهيزات المونديال في الموعد المحدد، خصوصا مع إصراره على زيادة عدد المنتخبات من 32 إلى 48 في النسخة المقبلة.  

وتابع إنفانتينو مؤتمر صحفي خلال تواجده في اسطنبول: "عندما يتعلق الأمر بإقامة كأس العالم بمشاركة 48 فريقا، نعم نحن ندرس جدوى ذلك"، مضيفا أنه سيتم التطرق لهذا الأمر، بجانب مواضيع أخرى، خلال اجتماع مجلس فيفا المقرر إقامته في ميامي، الشهر المقبل.

وأضاف إنفانتينو في مؤتمر صحفي عقد بمناسبة انتهاء القمة التنفيذية التي عقدت على مدار ثلاثة أيام في المدينة التركية: "إذا كانت هناك قابلية للتنفيذ، وإذا كان من الممكن القيام بذلك من الناحية اللوجستية، فمن ثم سنقرر إقامة مونديال 2022 بمشاركة 48 منتخبا".

ولكن إنفانتينو، قام بتذكير الصحافيين بأن التسرع في زيادة عدد المنتخبات المشاركة في بطولة كأس العالم "ليس مشروعه، كان اقتراحا قامت به 10 اتحادات من أميركا الجنوبية"”.

وتأتي هذه التصريحات المتعاقبة لرئيس الفيفا، بعد تأكده من عدم قدرة إمارة الإرهاب على استضافة كأس العالم الذي سيقام عام 2022، حيث سبق أن أطلق تصريحات استفزت حكومة الحمدين، وأكد فيها على مشاركة دول عربية وغير عربية في تلك الاستضافة لمحاولة إنجاح تلك البطولة العالمية المهددة بالفشل بعض سرقتها من قبل عصابة الدوحة.

إقرأ أيضًا