اجتماع سري لإيران وتركيا حددا فيه مهام تنظيم الحمدين لدعم الحوثي

  • تميم واردوغان وروحاني

كشفت مصادر مسؤولة إلى "قطريليكس" أن تنظيم الحمدين شارك في تحريض ميليشيا الحوثي للانقلاب على صنعاء من أجل تهديد السعودية بشكل مباشر عبر تهديد عدد من الأهداف بالقرب من حدودها الجنوبية مع المملكة.

وأوفد الشيخ تميم بن حمد أحد ضباط الاستخبارات إلى الاجتماع الذي عقد في إبريل 2014 في تركيا بمشاركة قاسم سليماني قائد الحرس الثوري الإيراني ومسؤولين من الأتراك.

وتواجد قاسم سليماني في الاجتماع عبر رحلة سفر سرية استخدم فيها جواز سفر شخص أشير له فيما بعد باسم "أبو حسين" وحضر مستشار رجب طيب أردوغان وعناصر من جماعة الإخوان وتم الاتفاق على ضرورة انقلاب ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران واحتلال صنعاء بدعم إخواني.

والقمة السرية التي جمعت مسؤولين من الاستخبارات ومن تركيا والإخوان وإيران اتفقوا على دور كل دولة وكان دور قطر هو تقديم الدعم المالي اللازم لميليشيات الحوثي حتى تضمن ولاء كافة عناصرهم مما يسهم لهم بتنفيذ كافة المخططات التي تم الاتفاق عليها خلال الاجتماع المشبوه الذي عُقد في تركيا عام 2014.

وتفاخر عضو الاستخبارات من تمكن تنظيم الحمدين من تنفيذ كافة المطالب من خلال توفير دعم مالي ضخم حتى يتم تحقيق الغرض، فيما استخدم الحرس الثوري جزءاً من قواته للتغلغل في اليمن أما الإخوان فكشف أن حضورها القوى في 185 دولة في العالم ومن ضمنها اليمن سيسهل من مهمة ذلك المخطط.

إقرأ أيضًا