استغلال تنظيم الحمدين للرياضة في أزماته السياسية.. مسلسل لا ينتهي

  • 1573647937-000d1dd4-ab89-4124-9466-de78e1449b7c
يواصل تنظيم الحمدين استغلاله للأحداث السياسية والرياضية لنشر الأكاذيب والادعاءات، فما لبث أن أعلنت دول المقاطعة الخليجية "السعودية والإمارات والبحرين" رسميًّا المشاركة في كأس الخليج العربي "خليجي 24" لكرة القدم في قطر، والمقررة نهاية الشهر الحالي، إلا وخرجت أبواق الحمدين لنشر أكاذيبها بشأن قرب انتهاء العزلة مع بوادر حل للأزمة المستمرة منذ يونيو 2017.

تحاول الحسابات وقنوات النظام الترويج بأن المصالحة قريبة وأن السعودية هي من تهرول نحو المصالحة مع قطر، وأنها هي من تُوسط شفعاء، بينما الواقع هو عكس ذلك تمامًا، خاصةً أن السعودية موقفها "ثابت" وأنها لا ترفض أيّ مراجعة قطرية للمصالحة أو محاولات لتقريب وجهات النظر.

وأكدت السعودية والإمارات والبحرين أن الإعلان عن المشاركة في البطولة الخليجية، يُعَد استكمالاً لسياستهم الرياضية؛ حيث لا علاقة للأرض الكروية بالأزمات السياسية والمقاطعة التي تقترب من الثلاث سنوات، وأكدوا على مواقفهم الثابتة سياسيًّا ورياضيًّا مع الدول المجاورة.

ولم تكن هذه هي المرة الأولى التي يلجأ فيها تنظيم الحمدين لهذه الشائعات؛ حيث بدأت بمصر قبل أيام، حيث روَّجت قناة الجزيرة وباقي الصحف المحلية عن اقتراب مصر من إنهاء المقاطعة المستمرة على مدار 3 أعوام بعد تمسك تنظيم الحمدين بدعم الإرهاب في مختلف الدول العربية والتدخل في الشؤون الداخلية للدول المجاورة.

وكشفت مصادر خاصة لـ"قطريليكس" أن استغلال الجزيرة والصحف المحلية بإعلان شركة قطر للبترول نجاح تشغيل مشروع مصفاة لتكرير النفط في مصر جاء ضمن تعليمات خاصة صدرت عن الديوان الأميري لإدارة القناة والصحف المحلية تفيد بضرورة الترويج لإنهاء مصر المقاطعة، والانطلاق من بداية الإعلان عن تشغيل هذا المشروع؛ حيث يحاول إظهار أن هناك تعاملات جارية مع مصر بغرض إحداث الوقيعة بين مصر ودول المقاطعة العربية المتمثلة في المملكة العربية السعودية والإمارات والبحرين.

إقرأ أيضًا