التداولات العقارية في قطر تتقلص 63% خلال أغسطس

  • الدوحة تحاول التغطية على الإرهاب بإدعاء دعم العلم

واصلت صناعة العقار في قطر، تأثرها السلبي من تبعات المقاطعة العربية، كسوق منفرة للاستثمار، على الرغم من تحضيراتها لمونديال 2022، الذي يتطلب إقبالا متزايدا على رخص البناء الجديدة.

وتقلصت قيمة التداولات العقارية المقيدة لدى إدارة التسجيل العقاري بوزارة العدل القطرية خلال أغسطس السابق بنسبة 63.4% على أساس شهري.

ووفق بيانات النشرة الشهرية لوزارة العدل الصادرة أمس الأربعاء، فقد بلغت قيمة التداولات العقارية في أغسطس الماضي 1.5 مليار ريال (414.8 مليون دولار)، مقابل 4.1 مليار ريال (1.1 مليار دولار) في يوليو السابق له.

الوضع لم يختلف بالنسبة لعدد الصفقات والتي شملت عمارات وأراضٍ فضاء منها متعددة الاستخدام ومساكن، حيث تراجعت الصفقات بـ42.7% إلى 246 صفقة، مقابل 429 صفقة في يوليو الماضي.

إقرأ أيضًا
طفل "الغفران": ماذا فعلت من أجل أن أعيش طفولتي خارج وطني؟

طفل "الغفران": ماذا فعلت من أجل أن أعيش طفولتي خارج وطني؟

روى الطفل محمد الغفراني فصولاً من مأساة الظلم الذي تتعرض له قبيلته على يد النظام القطري، كاشفاً أن جنسيته سقطت عنه وهو عمره شهر، متسائلاً: ماذا فعلت من أجل أن أعيش طفولتي خارج وطني؟

سامح شكري: الموقف مع قطر لن يتغير حتى تنفّذ المطالب الـ 13

سامح شكري: الموقف مع قطر لن يتغير حتى تنفّذ المطالب الـ 13

أكد وزير الخارجية المصري أن الأزمة مع قطر وتطوراتها، لم تتحرك وليس بها جديد، مشددًا على أنه لن يحدث أي جديد إلا مع بدء قيام قطر بتنفيذ 13 مطلبا للدول الأربع