التداولات العقارية في قطر تتقلص 63% خلال أغسطس

  • الدوحة تحاول التغطية على الإرهاب بإدعاء دعم العلم

واصلت صناعة العقار في قطر، تأثرها السلبي من تبعات المقاطعة العربية، كسوق منفرة للاستثمار، على الرغم من تحضيراتها لمونديال 2022، الذي يتطلب إقبالا متزايدا على رخص البناء الجديدة.

وتقلصت قيمة التداولات العقارية المقيدة لدى إدارة التسجيل العقاري بوزارة العدل القطرية خلال أغسطس السابق بنسبة 63.4% على أساس شهري.

ووفق بيانات النشرة الشهرية لوزارة العدل الصادرة أمس الأربعاء، فقد بلغت قيمة التداولات العقارية في أغسطس الماضي 1.5 مليار ريال (414.8 مليون دولار)، مقابل 4.1 مليار ريال (1.1 مليار دولار) في يوليو السابق له.

الوضع لم يختلف بالنسبة لعدد الصفقات والتي شملت عمارات وأراضٍ فضاء منها متعددة الاستخدام ومساكن، حيث تراجعت الصفقات بـ42.7% إلى 246 صفقة، مقابل 429 صفقة في يوليو الماضي.

إقرأ أيضًا
زيارة إيطاليا.. تميم يستجدي الغرب

زيارة إيطاليا.. تميم يستجدي الغرب

واصل تميم العار محاولات التزلف للغرب لمواجهة الأزمات المتكررة التي تعصف بإمارة الشر بسبب المقاطعة، ففعل دبلوماسية الشيكات لكسر عزلته والتأثير على قرار روما.

ثورة غضب تستبق زيارة السفاح تميم إلى إيطاليا

ثورة غضب تستبق زيارة السفاح تميم إلى إيطاليا

شهدت العاصمة الإيطالية روما تظاهرات رافضة لزيارة أمير العار القطري إلى البلاد بسبب سجله في تمويل الإرهاب