الجزيرة القطرية تحاول الاتصال بمسؤولين بحرينيين عبر أرقام غير معرفة

  • علي بن محمد الرميحي وزير شؤون الإعلام البحريني

أكد وزير شؤون الإعلام البحريني، علي بن محمد الرميحي، أن قناة الجزيرة القطرية، بعد انطفاء بريقها الكاذب وفقدانها للتأثير، تواصل نهجها الفج باستهداف الدول والشعوب العربية، بأسوأ السبل وأكثرها إسفافاً.

وأشار الوزير البحريني إلى أن محاولات القناة القطرية الاتصال به وبمجموعة من المسؤولين عبر أرقام غير معرفة، وتسجيل محادثاتهم الصوتية من دون علمهم وموافقتهم الرسمية، واستفزازهم بأساليب دنيئة، جبل عليها هذا الإعلام، تعكس ما وصل إليه الإعلام القطري من "قل سنع" وانسلاخ عن العادات الخليجية والعربية الأصيلة.

وشدد على أن حل الأزمة القطرية لن يكون إلا من خلال عاصمة القرار العربي الرياض، وليس عبر مرتزقة أفلام دخيلين على مهنة الإعلام، ولا يؤمنون بفكرة أو فلسفة أو مبدأ، سوى إيمانهم بأجورهم الشهرية.

إقرأ أيضًا
حقوقي: قطر وتركيا سهلتا للإرهاب سبل التعايش في ليبيا

حقوقي: قطر وتركيا سهلتا للإرهاب سبل التعايش في ليبيا

الإرهاب الذي تدعمه كل من قطر وتركيا في الجنوب أخذ استراتيجية مكملة للعصف باستقراره وحال التعايش فيه، وسعى للاستفادة من القتال الإثني والقبلي في المناطق المختلفة.

الجيش الوطني الليبي: قطر قاعدة رئيسية لانطلاق الإرهاب

الجيش الوطني الليبي: قطر قاعدة رئيسية لانطلاق الإرهاب

كانت القوات الموالية لنظامي قطر وتركيا زعمت في وقت سابق، إنها أحرزت تقدما عسكريا في السبيعة، التي تبعد مدينة 40 كيلومترا جنوب العاصمة، لكن الجيش الوطني أكد أنه أحبط الهجوم