تنظيم الحمدين يعزل سيف آل ثاني مدير المدينة الإعلامية استرضاء لأردوغان

  • 47dddbc4-d672-449e-a964-6da2e5bd536e

تداولت أنباء خلال الساعات الأخيرة عن قرار تنظيم الحمدين بعزل سيف بن أحمد آل ثاني رئيس مجلس إدارة المدينة الإعلامية ومدير مكتب الاتصال الحكومي، في محاولة من تميم لاسترضاء شريكه التركي المُقرَّب رجب طيب أردوغان، وذلك على خلفية توجه قناة "الجزيرة E"، والتهديد الصريح لصحيفة تركية مقربة من أردوغان، وانتقادها للعدوان التركي ضد سوريا، وهو ما اعتبره تهديدا مباشرا لعلاقات الدوحة وأنقرة المشتركة، والذي قد يواجه على إثرها مقاطعة الخليج وحيدًا.

وجاء قرار الحمدين ليعتذر به لشريكه في سفك الدماء، أردوغان، خاصة بعدما شهدت الأيام الماضية هجومًا متبادلًا بين "الجزيرة E" وصحيفة تركية مقرَّبة من أردوغان، مما أثار غضب أردوغان من إعلام "الجزيرة"، حيث هاجمت صحيفة ”ديلي صباح“ التركية، "الجزيرة" لما اعتبرته "دعاية معادية لتركيا، تحت ذريعة الصحافة المستقلة والموضوعية"، بعدما نشرت "الجزيرة E" أخبارًا رصدت فيها الناشطين السوريين المضطهدين في شمال شرق سوريا، وهجمات أردوغان العدوانية.

ويعد رصد "الجزيرة E" للعدوان التركي ضد السوريين الذي شنته الشهر الماضي على شمال شرق سوريا، غير متفق عليه بين الشريكين بشأن سفك دماء السوريين من دون رصد لها ولا نقلها أمام أعين المشاهدين والذي طالما انتهجته قطر في المنطقة العربية بداية من مصر وليبيا وتونس، وخرجت صحيفة ”ديلي صباح“ لتؤكد أن التحالف الاستراتيجي بين قطر وتركيا بات مهددًا من الداخل، وهو التهديد الذي أكده فهد بن عبد الله آل ثاني أحد أفراد الأسرة الحاكمة في تغريدة له قائلًا: "أردوغان سوف يترك أمير #قطر لوحده في مواجهة #المقاطعة، من برتوكولات حليفهم التركي إذلالاً لعصابة #الحمدين".

إقرأ أيضًا