الدوحة تتودد لواشنطن باستثمارات بقيمة 20 مليار دولار

  • سعد الكعبي، الرئيس التنفيذي لقطر للبترول

في ظل مساعي نظام تميم لكسب ود الدول الكبرى، أعلن الرئيس التنفيذي لشركة قطر للبترول، سعد الكعبي، أن بلاده تسعى لاستثمار نحو 20 مليار دولار مشاريع مختلفة في مجالات الطاقة في الولايات المتحدة الأمريكية خلال الخمسة أعوام المقبلة.

وقال الكعبي، خلال لقاء في منتدى الدوحة اليوم الأحد، إن "الولايات المتحدة سوق محتملة ولذلك نحن نتطلع إلى الاستثمار في الولايات المتحدة وأعتقد أننا سنستثمر نحو 20 مليار دولار في الخمسة أعوام المقبلة".

وأوضح الكعبي "الاستثمار في مشاريع ومجالات مختلفة، في الطاقة التقليدية والطاقة غري التقليدية، وهدفنا الأساسي هو مشروع تصدير الغاز المسال"، مشيرا إلى أن قرار الاستثمار النهائي بشأن مرفأ الغاز المسال "غولدن باس" مع "إكسون موبيل" في أمريكا "وشيك جداً"، وربما بحلول عام 2019.

وأوضح: "قررنا تمويل توسعة وحدات إنتاج الغاز المسال من مواردنا ولن نسعى لتمويل خارجي"، مضيفاً: "سنبت في أمر الشركاء الأجانب لوحدات الغاز المسال الجديدة في حقل الشمال بحلول منتصف 2019، والشركة قد تستغني عن الشركاء إذا لم تتلق عروضاً جيدة".

كما نوه إلى أن "المخاطر القانونية في الولايات المتحدة كانت أحد أسباب انسحاب قطر من أوبك".

ومنذ المقاطعة العربية للدوحة بسبب دعمها للإرهاب، ونظام تميم ينفق ملايين الدولارات على جماعات الضغط والصفقات العسكرية والاستثمارات، والاتفاقيات الاستخباراتية؛ لاستمالة إدارة ترامب، وذلك في محاولة للخروج من عزلته.

إقرأ أيضًا