الدوحة ترضخ لضغوط واشنطن لتفادي العقوبات على طيران قطر

  • الدوحة تفتح أبواب طيران قطر للتفتيش الأمريكي

وسط أزمة سياسية واقتصادية تضرب قطر، أصبح من الطبيعي أن تعلن الدوحة عن سلسلة من التنازلات الاقتصادية والسياسية من أجل مراوغة المقاطعة العربية وإبقاء تنظيم الحمدين حيًا في مواجهة تداعيات المقاطعة العربية التي أضعفت من قدرة الدوحة على المراوغة، وكشف وجهها القبيح أمام العالم، لذا رضخت أمام ضغوط واشنطن لتفادي العقوبات الأمريكية على قطاع الطيران القطري.

مسؤولون بوزارة الخارجية الأمريكية قالوا لوكالة "رويترز" للأنباء، إن من المتوقع أن توافق قطر يوم الثلاثاء على الكشف عن معلومات مالية مفصلة عن شركة الخطوط الجوية القطرية المملوكة للدولة، وهي خطوة تأتي في أعقاب ضغوط من شركات طيران أمريكية للكشف عن أي دعم حكومي محتمل تلقته الشركة، بما يخل بمبدأ التنافس العادل بين شركات الطيران العالمية.

وذكر مسؤولون أمريكيون أنه بموجب تفاهم سيتم الإعلان عنه يوم الثلاثاء، ستصدر الخطوط الجوية القطرية تقارير مالية مدققة في غضون عام على أن تفصح خلال عامين عن أي معاملات جديدة كبيرة مع كيانات مملوكة للدولة، بما يكشف عن الخضوع القطري لكل الإملاءات الأمريكية خشية فرض واشنطن عقوبات على الخطوط القطرية التي تعاني من خسائر فادحة بسبب تداعيات المقاطعة.

ومنذ العام 2015 تدعو أكبر شركات الطيران الأمريكية، وهي مجموعة أمريكان ايرلاينز ويونايتد كونتيننتال هولدنجز ودلتا ايرلاينز، حكومة الولايات المتحدة للاعتراض على سلوك شركة الطيران القطري لتلقيها دعما غير عادل من حكومتها وإن هذا الدعم زاد على 50 مليار دولار خلال السنوات العشر الماضية.

وأعلنت شركة الخطوط الجوية الأمريكية "أمريكان آيرلاينز" في يوليو الماضي، إنهاء شراكتها مع "الخطوط الجوية القطرية"، بسبب الخلاف المستمر مع الشركة القطرية، حول تلقيها إعانات حكومية غير مشروعة، وذلك بعد رفض العرض القطري لشراء الخطوط الجوية القطرية 10% من رأسمال الشركة الأمريكية العملاقة.

وتوقع مسؤولو وزارة الخارجية الأمريكية أن تكشف قطر والولايات المتحدة عن تفاصيل التفاهم بشأن قضايا الطيران خلال الحوار الاستراتيجي الأمريكي القطري في واشنطن يوم الثلاثاء، ويحضر الحوار وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون ووزير الدفاع جيمس ماتيس بجانب عدد من المسؤولين القطريين.

إقرأ أيضًا
الحمدين يحارب الصيادين في أرزاقهم ويتجاهل تطوير "فرضة الكورنيش" بالدوحة

الحمدين يحارب الصيادين في أرزاقهم ويتجاهل تطوير "فرضة الكورنيش" بالدوحة

يعيش الصيادون العاملون بمنطقة كورنيش العاصمة القطرية الدوحة واقعا بائسا، بسبب إهمال الحكومة تطوير منطقة فرضة الكورنيش

لإقامتها  في الدوحة .. انسحاب السعودية والإمارات والبحرين من "خليجي 24"

لإقامتها في الدوحة .. انسحاب السعودية والإمارات والبحرين من "خليجي 24"

قررت ثلاثة منتخبات عربية مقاطعتها لبطولة "خليجي 24" والتي من المقرر إقامتها في الدوحة خلال الفترة من 27 نوفمبر وحتي 9 ديسمبر.