السياحة القطرية تحتاج 3 سنوات للتعافي من آثار المقاطعة

كشفت وكالة "بلومبرج" الأمريكية أن مقاطعة الدول العربية لقطر فى يونيو 2017 تسببت فى خسارة فادحة لـ السياحة القطرية بفقدان السائحين من الدول الخليجية خاصة من السعودية والإمارات، الأمر الذي يجعل قطاع السياحة في قطر، بحاجة إلى 3 سنوات على الأقل للتعافي.

وفي هذا الصدد، قال حسن عبدالرحمن الإبراهيم، القائم بأعمال رئيس الهيئة العامة للسياحة فى تصريحات لتليفزيون بلومبرج فى الدوحة: "استراتيجيتنا الماضية كانت تركز على السوق الإقليمى" لكن الآن وعلى حد قوله "تحتاج قطر من 2 إلى 3 سنوات للتعافى من انخفاض عدد السياح".

تصريحات الإبراهيم تعنى أن قطر لن تستطيع تعويض السياحة التى فقدتها إلا بانتظار كأس العالم 2022 والذى من أجله تعمل على بناء 17 ألف غرفة فندقية بجانب الـ26 ألف غرفة الموجودة حاليا ومخصصة للوافدين وقت كأس العالم.

كما ألقت الوكالة الضوء على جانب آخر للخسائر، فعلى الرغم من توافر هذه الغرف الفندقية إلا أنها لا تحظى بتقييمات مرتفعة على المواقع السياحية لأنه لا يوجد زوار يرفعون من تقييمات الغرف و الفنادق القطرية.

ووفقا للإحصائيات التي نشرتها بلومبرج نقلا عن هيئة السياحة القطرية نفسها، فإن عدد السياح من دول الخليج فى 2017 بلغ 639 ألف سائح والآن أصبح 101 ألف سائح فقط فى 2018، بينما من باقى الدول العربية كان العدد 113.9 ألف سائح فى 2017 ثم انخفض العدد إلى 62.6 ألف سائح فى 2018.

ومجمل السياح الذين جاءوا لقطر من جميع أنحاء العالم فى 2017 بلغ 1.5 مليون سائح ولكن فى 2018 انخفض العدد إلى 944.7 ألف فقط.

وكانت قطر خففت من شروط التأشيرات لتشجيع عدد السياح بعد المقاطعة العربية لكن هذا لم ينقذ الدوحة حيث انخفضت أعداد الحجوزات الفندقية إلى 60% فى النصف الأول من 2018، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى.

كما انخفضت العائدات الخاصة بالغرف فى الفنادق بواقع 16% للغرفة الواحدة، إضافة لهذا فإن الغرف الجديدة التى بنتها الحكومة القطرية من أجل كأس العالم وضعت ضغوطا على الفنادق الموجودة بالفعل حيث تقاتل من أجل العثور على زبائن يشغلونها ويقللون حجم الخسائر بها.

إقرأ أيضًا
بندر بن سلطان: حمد بن جاسم مهندس انقلاب 1995 في قطر

بندر بن سلطان: حمد بن جاسم مهندس انقلاب 1995 في قطر

لعب حمد بن جاسم دورا مسموما في مخطط الانقلاب المشبوه الذي قاده حمد بن خليفة على والده والاطاحة به من كرسي الحكم، بعدما استغل سذاجة الإبن العاق وقاده لإزاحة والده والجلوس مكانه.

قطر  ترفع استثماراتها بألمانيا  في محاولة لزيادة الحظر على السعودية

قطر ترفع استثماراتها بألمانيا في محاولة لزيادة الحظر على السعودية

الدوحة ترغب في استثمار 10 مليارات يورو إضافية في ألمانيا، خلال السنوات الخمس المقبلة، لتصبح أكبر مستثمر عربي في ألمانيا بإجمالي استثمارات قيمتها 35 مليار يورو.