الكويت تلاحق "خلايا قطر" الإلكترونية

  • الكويت تلاحق حسابات مسيئة للسعودية والإمارات بتمويل من قطر

قررت السلطات الأمنية في الكويت إحالة جميع الناشطين البدون، المتهمين بالتظاهر والتحريض على الدولة وإشاعة أخبار كاذبة، إلى السجن المركزي.

وقضت النيابة العامة كذلك بإحالة المغرد "عتيج المسيان" للسجن المركزي وحبسه 21 يومًا على ذمة التحقيق، إضافة إلى إحالة محمد خضير العنزي إلى السجن المركزي؛ لاتهامه بالتحريض على اغتيال مسؤولي الجهاز المركزي للبدون.

و"عتيج المسيان" اسم وهمي على ما يبدو لحساب معروف في الكويت بإساءته للسعودية والإمارات، والدفاع عن قطر، وقال ناشطون كويتيون إنه يتلقى الأموال من الدوحة، فيما تحدث قطريون أنفسهم عن علاقته ببلادهم ضد "دول الحصار."

وكتب مغرد قطري باسم بوجاسم: "اللهم فك أسر الرجل المخلص صاحب هذه الصورة نواف البدري، وهو صاحب الحساب المدافع عن قطر العز -عتيج المسيان- من سجون الأمن الكويتي، ونبشركم يا دول الحصار أن الحساب صار عند رجل مخلص آخر يغرد فيه."

أضاف في تغريدة أخرى: "لأنه من البدون الحكومة الكويتية لم توفر له الوضيفة، وعندما وقف مع قطر العز ضد دول الحصار ليحصل على الرزق ويعيش عياله، قامت الكويت باعتقاله، الحين وقوفنا معاه واجب علينا."

وكان الناشط الكويتي نايف الهاجري رئيس خدمة "شامل نيوز" وصفه بعملاء الإخوان وإيران ودويلة المؤامرات، على حد قوله، في إشارة على ما يبدو لقطر.

تغريدة نايف الهاجري

وكانت النيابة العامة، فتحت تحقيقاتها مع صاحب حساب "عتيج المسيان"، وحسب ما ذكرت صحيفة "القبس" المحلية، فإن "المغرد المتهم بإدارة الحساب المشار إليه، يقيم في الكويت بطريقة غير قانونية، علاوة على أنه يواجه نحو 400 شكوى من أشخاص؛ بسبب ما تعرضوا إليه من إساءات وافتراءات وتشويه سمعة."

ورغم توقيف صاحب الحساب، إلّا أن الحساب نفسه ظل يعمل، ما كشفت وسائل إعلام كويتية أنه راجع إلى مشاركة أشخاص خارج الكويت في إدارة الحساب، ومنهم على الأقل شخصان، أحدهما في لندن والآخر في السويد.

كما توصلت السلطات في الكويت لمعرفة هوية صاحب حساب "جنوب السرة" والمعروف بتغريداته المثيرة للجدل، بينما تلاحقه اتهامات بتأييد قطر وجماعة الإخوان.

وقالت صحيفة "الراي" المحلية إن "إدارة المباحث الإلكترونية، وبعد فترة طويلة، نجحت في التعرف على هوية صاحب الحساب الذي دأب على الإساءة للعديد من الأشخاص."

أضافت أنه "بعد إبلاغ النيابة العامة في إحدى القضايا المرفوعة ضد حساب (جنوب السرة)، فإن الباب بات مفتوحًا أمام قضايا عدة سابقة مرفوعة، فضلاً عن أخرى سيبادر كثيرون ممن تضرروا منه إلى رفعها بعد التعرف على هويته."

وأوضحت أن "صاحب الحساب الذي تم التعرف على هويته متواجد في لندن منذ بداية 2018"، مشيرة إلى أنه "من المتوقع تعميم اسمه ووضعه على قائمة المطلوبين ليتم ضبطه فور عودته إلى البلاد."

إقرأ أيضًا