انهيار الريال اليمني.. جريمة قطرية إيرانية

  • تميم يريد الإجهاز على العملة اليمنية

تحول النظام القطري لذراع إيرانية مهمتها إعاقة إعادة بناء الدولة اليمنية، وذلك عن طريق تنفيذ أجندة طهران للقضاء على بنية الدولة العربية.

وفي هذا الصدد، لم تكتف الدوحة بتمويل الإرهاب هناك بل شنت حربا اقتصادية لتجويع اليمنيين، وذلك عن طريق استهداف عملة البلاد الوطنية (الريال اليمني)

نظام تميم هرول لسحب العملات الأجنبية من أسواق الصرافة للإجهاز على الريال اليمني المتأثر بانقلاب ميليشيا الحوثي، كما عمل على سحب العملة للإضرار بموقف الحكومة الشرعية.

كما عمل تميم على إنعاش السوق السوداء، عن طريق تمكين شركات العملة المشبوهة، وتمويل صرافات غير مرخصة في مأرب وتعز وعدن وشبوة.

وبناء عليه، اشتكى تجار العملة الشرعيين وأغلقوا أبوابهم، واستغل تميم الأزمة المصطنعة فأطلق أبواقه الإعلامية التي حملت التحالف العربي مسؤولية تدهور الأوضاع وتناست مسؤولية الحوثيين عن ذلك.

إقرأ أيضًا
ذا إنڤيستيجيتيڤ چورنال: الدوحة مولت الإخوان في هولندا والاستخبارات حذرت من خطرهم

ذا إنڤيستيجيتيڤ چورنال: الدوحة مولت الإخوان في هولندا والاستخبارات حذرت من خطرهم

خلال الأعوام التالية لـ2008، بات واضحًا تركيز استراتيجية الإخوان على المدن الكبيرة، وخاصة أمستردام وروتردام؛ إذ ركزت الجماعة على الهولنديين الذين اعتنقوا الإسلام والجيل الثالث من المسلمين

ضاحي خلفان: إخوان اليمن يستمدون فتاوى الهجمات الانتحارية من القرضاوي

ضاحي خلفان: إخوان اليمن يستمدون فتاوى الهجمات الانتحارية من القرضاوي

تاريخ القرضاوي ملء بالفتاوى العدوانية الشاذة ومنها أنه أفتى بالقتال ضد القوات المسلحة والشرطة في مصر ووصف مؤيدي ثورة 30 يونيو بالخوارج