بسبب تَفَشِّي «كورونا».. تراجُع البورصة وانهيار معاملات البنوك في ختام تعاملات اليوم

  • البورصة القطرية تستجدي المستثمرين

تُواصِل البورصة نزيفها المستمر بسبب مخاوف المستثمرين بعدما تفشى فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في البلاد؛ مما أدى إلى انهيار بورصة الدوحة ووصولها إلى أدنى مستوياتها في آخِر 4 سنوات.

وتراجع المؤشر العام لبورصة قطر، بختام تعاملات جلسة اليوم الاثنين، بنسبة 3.85% خاسرًا 330.66 نقطة ليغلق عند مستوى 8258.57 نقطة، وسط تراجع جماعى للقطاعات، مع ظهور تفشي فيرس "كورونا" فى الدولة، وتراجع أسعار النفط، مع مخاوف تأثير تلك العوامل على الطلب والنمو العالمى للاقتصاد.

وبلغ حجم التداول ببورصة قطر بختام التعاملات، 109.5 مليون سهم بقيمة 330.8 مليون ريال عبر تنفيذ 10.3 ألف صفقة، وتراجع 44 سهما، فيما ارتفع سهمان، واستقرت 3 أسهم.

وتراجعت 7 قطاعات ببورصة قطر، على رأسها قطاع التأمين بنسبة 5.54%، أعقبه قطاع الاتصالات بنسبة 5.47%، تلاه قطاع البنوك والخدمات المالية بنسبة 4.48%، ثم قطاع الصناعات بنسبة 3.76%، ثم قطاع النقل بنسبة 2.96%، ثم قطاع العقارات بنسبة 2%، ثم قطاع البضائع والخدمات الاستهلاكية بنسبة 1.92%.

إقرأ أيضًا