بسبب حقوق الإنسان.. لاعب فنلندي يرفض اللعب في قطر

كشفت صحيفة " Helsingin Sanomat" الفنلندية أن المهاجم الفنلندي ريكو ريسكي سيغيب عن مباراة فريقه الودية أمام السويد، والمقرر إقامتها في قطر، وذلك احتجاجا على سجل الدولة الخليجية في مجال حقوق الإنسان.

ونقلت الصحيفة قول ريسكي: "كان الدافع وراء قراري هو الأسباب والقيم الأخلاقية التي كنت أرغب في اتباعها والتشبث بها. أعتقد أن الأمر كان مهمًا"

وأضاف ريسكي: "قائد ومدرب الفريق فهموا هذا.. اعتقد أنني اتخذت قراري وكنت أحب الالتزام به حتى النهاية... كان هذا واضحًا جدًا. لا أريد أن أكون في هذا الطريق".

ووفقاً لما ذكره مينكي ووردن، مدير المبادرات العالمية بمنظمة هيومن رايتس ووتش، فإن اتحادات كرة القدم في بلدان الشمال الأوروبي عليها التزام واضح بالتحدث علناً عن انتهاكات حقوق الإنسان في قطر قبل وأثناء وبعد رحلتها.

وتعرضت قطر، التي ستستضيف كأس العالم 2022، لانتقادات حادة بسبب انتهاكات حقوق الإنسان وظروف العمل المسيئة للعديد من العمال المهاجرين الذين ينشؤون البنية التحتية قبل البطولة.

وفي هذا الصدد، كشفت منظمات عديدة عن وفاة آلاف العمال الأجانب في قطر، حيث أجبروا على العمل في ظروف تشبه الرق، وصودرت جوازات سفرهم ، ولم يكن هناك حد أدنى للأجور أو ساعات العمل. لذلك، توفي المهاجرون، على سبيل المثال، من متلازمة التعب.

إقرأ أيضًا
نظام تميم يُهدر سيادة قطر بحثا عن استثمارات أجنبية لا تأتي

نظام تميم يُهدر سيادة قطر بحثا عن استثمارات أجنبية لا تأتي

كل التنازلات التي قدمتها الدوحة لم تشفع لها الفشل في إيجاد علاج لمعاناة الاقتصاد القطري المتضرر بعد المقاطعة العربية لقطر، عبر تقديم عروض سخية لاستجداء عطف المستثمرين

السوداني فاضل الطاهر.. 20 عاما من الاستنزاف في خدمة قطر تنتهي بالطرد

السوداني فاضل الطاهر.. 20 عاما من الاستنزاف في خدمة قطر تنتهي بالطرد

تم حرمان فاضل الطاهر، من حقوقه المالية عن سنوات خدمته، أو تعويضه عن الفصل التعسفي، بعدما مكث أكثر من نصف حياته وهو يعمل في ظلال الدبلوماسيين