بورصة قطر تستجدي الأجانب لإنقاذها من الانهيار

  • بورصة قطر تعاني من تداعيات المقاطعة العربية

بعد ما شهدته من تراجعات حادة تبعتها تذبذبات بين صعود وهبوط منذ المقاطعة العربية في يونيو 2017، تحاول بورصة قطر استجداء الأجانب عن طريق إصدار أوامر بزيادة حصتهم في الشركات المدرجة بالبورصة.

وفي هذا الصدد، ناشد راشد بن علي المنصوري، الرئيس التنفيذي لبورصة قطر، اليوم الإثنين، الشركات المدرجة في بورصة قطر بزيادة حصة الأجانب لديها. 

وقال المنصوري في تغريدة له على موقع "تويتر"، اليوم، إنه من الضروري للشركات المدرجة أن ترفع حصة الأجانب من إجمالي الأسهم إلى 49%".

وبرر الرئيس التنفيذي للبورصة، هذه الدعوة، لتعزيز وتدعيم التدفقات الاستثمارية الأجنبية الداخلة إلى السوق القطرية من بوابة البورصة.

ومن شأن زيادة حصة الأجانب في شركات البورصة، أن يزيد من مخاطر الهبوط لاحقاً، بفعل عمليات تخارج قد ينفذها المستثمرون الأجانب الباحثون عن السيولة المالية.

وقامت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر في يونيو الماضي بقطع العلاقات الدبلوماسية، وخطوط النقل مع قطر بسبب دعم الدوحة للإرهاب، وعلى مدار شهور المقاطعة، تخارجت استثمارات أجنبية من بورصة قطر بحثاً عن ملاذات أكثر أماناً في دول مجاورة كالسعودية والإمارات، خاصة مع استمرار أمد المقاطعة.

إقرأ أيضًا
نامق عن مجلس التعاون الخليجي: بلا حول ولا قوة

نامق عن مجلس التعاون الخليجي: بلا حول ولا قوة

قال وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن، إن منظومة مجلس التعاون بحاجة إلى إعادة هيكلة وإعادة صياغة، وإن المجلس وأمينه العام بلا حول ولا قوة

يوروبيان آي أون راديكاليزيشن: قطر تمول الجماعات المتطرفة في بريطانيا

يوروبيان آي أون راديكاليزيشن: قطر تمول الجماعات المتطرفة في بريطانيا

أظهر موقع "يوروبيان آي أون راديكاليزيشن" مدى التغلغل الذي بلغه النظام القطري في بريطانيا، وكيف يقوم بتمويل الجماعات المتطرفة، موضحا أن بريطانيا ترتكب خطأ كبيراً بعدم مراقبة الأموال القطرية