تميم يذعن لطلب أردوغان بتطوير منطقة السليمانية بإسطنبول

  • منطقة السليمانية

لا يتوانى أمير قطر عن تنفيذ رغبات حاميه التركي أردوغان، فبعد أن فتح تميم خزائن الدوحة لضخ الأموال في اقتصاد أنقرة المتداع، ها هو يأمر شركة الديار القطرية بوضع حجر الأساس لمشروع إعادة تطوير منطقة السليمانية التاريخية في إسطنبول، بالتعاون مع وزارة البيئة والتخطيط العمراني التركية.

وأوضح بيان صادر عن الشركة القطرية أن مساحة المشروع المملوك لها تبلغ 102 ألف متر مربع في حي السليمانية بإسطنبول، وأن المشروع يتكوت من مبان سكنية وتجارية وفنادق، وطرق وأماكن مشاة، ومواقف سيارات، إضافة إلى إعادة تطوير المواقع الأثرية والتراثية مثل المساجد والآبار والنوافير.

وتبلغ تكلفة الاستثمار في المشروع 3.1 مليارات ريال قطري (851 مليون دولار)؛ ومن المخطط أن يتم الانتهاء من المشروع بحلول 2023. ويهدف مشروع إعادة التطوير إلى إعادة بناء منطقة السليمانية التي كانت موجودة، وبناء الهياكل التراثية وتطوير المنطقة ككل لما تمثله من قيمة ثقافية وتراثية وتاريخية.

ومنذ المقاطعة العربية لقطر في يونيو 2017 بسبب دعم الدوحة للإرهاب، و العلاقات القطرية التركية تشهد مرحلة غير مسبوقة من عدم التوازن، إذ تسيطر أوهام الزعامة على الرئيس التركي، أردوغان، وفي المقابل لا يمنع أمير قطر في التضحية باستقلال بلاده مقابل البقاء في الحكم.

إقرأ أيضًا