تميم يواصل السفه ويدفع بقشيق ضخم خلال زيارته مطعم بتركيا

  • تميم يواصل السفه في تركيا

في الوقت الذي يفرض فيه تميم بن حمد إجراءات تقشف غير مسبوقة على الشعب القطري، يستمر تميم في إهدار ثروات القطريين، وهو ما اتضح خلال زيارة أجراها الأمير الصغير إلى تركيا يوم الجمعة قبل الماضية، قبل لقاء حاميه التركي رجب طيب أردوغان.

وبعيدًا عن عدسات الكاميرات، تناول أمير دويلة قطر تميم بن حمد آل ثان الطعام في أحد المطاعم الفارهة في منطقة لافينت بإسطنبول، مقدما للعاملين “بقشيق”، وفقا ما ذكرته صحيفة "زمان" التركية.

وأوصحت الصحيفة التركية أن أمير قطر استقبل بشكل خاص في مطعم "هاسكرال هاتاي سوفراسي Haskral"، في إسطنبول، وقدم له أطباق من اللحوم المطهية بطريقة محلية، بالإضافة إلى كنافة عثمانية.

وكشفت مصادر مقربة أن تميم أعرب عن سعادته ورضائه عن الخدمة المقدمة في المطعم، ثم ترك بقشيش بقيمة سيارة فارهة للعاملين، ثم غادر المكان.

ويعتبر مطعم “Haskral” الذي يقدم أكلات مدينة هطاي جنوب البلاد، أحد أشهر المطاعم التي تقدمت الوجبات المحلية التركية، وأشهرها في الوطن العربي؛ مما جعله يستقبل عددًا من عائلات وأسر الأمراء والملوك العرب عند زيارتهم لتركيا، وعلى رأسهم تميم.

ومنذ المقاطعة العربية لقطر في يونيو 2017، والعلاقات القطرية التركية تشهد مرحلة غير مسبوقة من عدم التوازن، إذ تسيطر أوهام الزعامة على الرئيس التركي، أردوغان، الذي وجد فرصة ذهبية في انبطاح أمير قطر، لبسط نفوذه في منطقة الخليج، في المقابل لا يمنع أمير قطر في التضحية باستقلال بلاده مقابل البقاء في الحكم.

إقرأ أيضًا