تنسيق حقوقي للتصعيد ضد انتهاكات قطر لحقوق قبيلة الغفران

  • رئيس المنظمة المتحدة لحقوق الإنسان، محمد عبد النعيم

أعلن رئيس المنظمة المتحدة لحقوق الإنسان، محمد عبد النعيم أن منظمته قامت بالتنسيق مع الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان لاستمرار التصعيد دوليا بخصوص الشكوى الرسمية التي تلقتها الفيدرالية من قبيلة الغفران القطرية عن انتهاكات النظام القطرى والأمير تميم بن حمد آل ثانى، بحق أفرادها والتى تم رفعها لمفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان التي أبدت اهتماما كبيرا بالشكوى. 

وأوضح"عبد النعيم" فى بيان أنه سيتم تقديم وقائع جديدة إلى مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الانسان مثل انتهاكات حقوق الطفل، حيث يتم تسخير الأطفال فى بناء ملاعب رياضية بالسخرة ثم يعود هؤلاء الأطفال إلى أسرهم فى توابيت موت، بالإضافة إلى عشرات الانتهاكات الأخرى الموثقة، مؤكدا أنه هناك تنسيق كامل مع الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان فى هذا الأمر.

وكانت قبيلة الغفران القطرية، احدى أكبر القبائل فى قطر، قد تقدمت بشكوى إلى الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان تضمنت أن 6 آلاف من أبنائها تعرضوا للتهجير القسرى بعد إسقاط الجنسية عنهم على يد النظام القطرى، وتم رفع الشكوى لمفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان التي أبدت اهتماما كبيرا بها.

إقرأ أيضًا
طفل "الغفران": ماذا فعلت من أجل أن أعيش طفولتي خارج وطني؟

طفل "الغفران": ماذا فعلت من أجل أن أعيش طفولتي خارج وطني؟

روى الطفل محمد الغفراني فصولاً من مأساة الظلم الذي تتعرض له قبيلته على يد النظام القطري، كاشفاً أن جنسيته سقطت عنه وهو عمره شهر، متسائلاً: ماذا فعلت من أجل أن أعيش طفولتي خارج وطني؟

سامح شكري: الموقف مع قطر لن يتغير حتى تنفّذ المطالب الـ 13

سامح شكري: الموقف مع قطر لن يتغير حتى تنفّذ المطالب الـ 13

أكد وزير الخارجية المصري أن الأزمة مع قطر وتطوراتها، لم تتحرك وليس بها جديد، مشددًا على أنه لن يحدث أي جديد إلا مع بدء قيام قطر بتنفيذ 13 مطلبا للدول الأربع