حفتر يفضح تميم.. أموال للميليشيات واتجار بالبشر وتهريب السلاح بليبيا

  • ccfe73c2-acf6-47ac-a3fb-78b02f8e73a3

تواصل فساد تنظيم الحمدين واستفحل في المنطقة العربية، وخرج القائد العام للجيش المشير خليفة حفتر وتحدَّث عن دور قطر وتركيا التخريبي في طرابلس وفضح تمويلاتهم بالمال والسلاح للمرتزقة والميليشيات، هذا وأكد مسؤول عسكري ليبي أن قطر وتركيا تستفيدان من الفراغ والانفلات الأمني في المناطق الحدودية الليبية في تهريب السلاح والاتجار بالبشر.

وأكد اللواء هاشم بورقعة آمر "قائد" منطقة طبرق العسكرية ورئيس الغرفة الأمنية المشتركة، أن الانفلات الأمني في المناطق الحدودية تستغله هاتان الدولتان لتهريب السلاح عن طريق الدروب الصحراوية، مشيراً إلى أنهما تقومان بتهريب الإرهابيين والمهاجرين غير الشرعيين بالتعاون مع عناصر محلية من ذوي النفوس الضعيفة، لافتاً إلى أن الاتجار بالبشر يؤدي إلى انتشار ظاهرة الإرهاب ويساعد على نمائها، وهو ما يسعى إليه تميم وأردوغان.

وكشف حفتر أن وظيفة المجلس الرئاسي الحقيقية هي تلقي أوامر الميليشيات وتنفيذ توجيهات قطر وتركيا، وجزم في حوار له مع "إندبندنت عربية" أن الدعم القطري للميليشيات قد يؤخر موعد تحرير طرابلس، مشيراً إلى أنه في حالات عدّة، كان يتم الاستفادة منه لأنه غالباً ما يتحول إلى غنائم للجيش الوطني، وبهذه اليقظة للقوات في ليبيا يتمكنون من إحباط بعض المخططات المتطرفة الهدامة وتؤكد توجهات الحمدين التخريبية في المنطقة.

إقرأ أيضًا