رئيس منتدى أئمة فرنسا: أموال قطر تُغذي التطرف والإرهاب

  • حسن شلغومي

تتوالى الدعوات الرافضة لأموال نظام الحمدين التي تغذي التطرف والإرهاب في المساجد الفرنسية، إذ حذر حسن شلغومي، رئيس منتدى أئمة فرنسا من تورط قطر في عمليات مشبوهة لتمويل المساجد، التي تمتلكها التنظيمات الإخوانية في فرنسا، وهو ما يشكل خطرا حقيقيا على الجمهورية الفرنسية.

شلغومي أشار في تصريحات صحافية على هامش مشاركته في ندوة بمعهد هدسون بالولايات المتحدة، إلى أن انتشار المال القطري وسط نسيج الجالية المسلمة الواسعة في فرنسا، انطلق من المساجد الصغيرة ليصل اليوم إلى مساجد كبيرة.

وتساءل الإمام الفرنسي عن هدف الدوحة من هذه الخطة الجديدة في فرنسا؟ مشيرا إلى أن عصابة قطر دعمت الإخوان في فرنسا بمبلغ  10 ملايين يورو، لإقامة أكبر تجمع سنوي لهم في أوروبا خلال معرض لوبورجيه.

وحذر الشيخ حسن على هامش الندوة التي شارك فيها، من خطورة التمويل القطري لجمعيات أصولية في فرنسا معقل الإخوان، وخطر خطتها والأموال التي تقدمها على الديمقراطية في فرنسا، حيث تعمل هذه الأموال الضخمة على خلق نفوذ اقتصادي وسياسي كبير مساند للجماعات الإرهابية التي تتبناها قطر، بخاصة الإخوان والدور الذي تلعبه قطر في تفخيخ الأوضاع.

وفضح رجل الدين الفرنسي الدور المشبوه الذي تقوم به مؤسسة قطر الخيرية في المساجد الفرنسية، من خلال تمويل الجماعة الإرهابية وأعضائها ومؤسساتها، لما له من خطر على التراب الفرنسي وخارجه، حيث يمتد لدول كثيرة.

وعانت فرنسا من تدخلات تنظيم الحمدين، حيث سبق أن حذر مركز أبحاث "جيتستون" الأمريكي، من أن النظام القطري يتخذ من التبرع للمساجد في فرنسا ستارا لتمويل الإرهاب، في هذا البلد الذي شهد هجمات إرهابية مروعة خلال الفترة الماضية.

وقال المركز إنه على سبيل المثال أعلن إمام مسجد بواتييه الكبير بو بكر الحاج عمور أن المسجد، أمكن بناءه بفضل أموال مؤسسة قطر الخيرية، إضافة إلى مسجد السلام في منطقة نانت.

وحذر التقرير من تدفق الأموال القطرية في مدينة مولهاوس، حيث ساعدت «قطر الخيرية» في بناء مركز النور، الذي يضم مسجدا كبيرا، وفي مرسيليا يمول تنظيم الحمدين المسجد الكبير في المدينة الذي يستوعب ما بين عشرة آلاف و14 ألف مصل.

 
إقرأ أيضًا
ذا إنڤيستيجيتيڤ چورنال: الدوحة مولت الإخوان في هولندا والاستخبارات حذرت من خطرهم

ذا إنڤيستيجيتيڤ چورنال: الدوحة مولت الإخوان في هولندا والاستخبارات حذرت من خطرهم

خلال الأعوام التالية لـ2008، بات واضحًا تركيز استراتيجية الإخوان على المدن الكبيرة، وخاصة أمستردام وروتردام؛ إذ ركزت الجماعة على الهولنديين الذين اعتنقوا الإسلام والجيل الثالث من المسلمين

ضاحي خلفان: إخوان اليمن يستمدون فتاوى الهجمات الانتحارية من القرضاوي

ضاحي خلفان: إخوان اليمن يستمدون فتاوى الهجمات الانتحارية من القرضاوي

تاريخ القرضاوي ملء بالفتاوى العدوانية الشاذة ومنها أنه أفتى بالقتال ضد القوات المسلحة والشرطة في مصر ووصف مؤيدي ثورة 30 يونيو بالخوارج