رغم تهرُّبه من الرد.. فضائح الفساد تلاحق ناصر الخليفي

  • de1abf25-34dc-42d7-b1e6-af4f3169db28

حاول القطري ناصر الخليفي، رئيس مجموعة "بي إن" الإعلامية ونادي باريس سان جرمان الفرنسي، التهرب من الرد على التهم التي وجَّهها له القضاء الفرنسي، يزيد الشبهات نحوه؛ إذ التزم "الخليفي" بالصمت خلال جلسة استماع بعد توجيه اتهام إليه بالفساد في قضية منح الدوحة استضافة بطولة العالم لألعاب القوى 2019، بحسب مستندات اطلعت عليها وكالة فرانس برس.

تهرّب الخليفي عن الرد بعبارة "أستخدم حقي بالصمت" ردّاً على 28 سؤالاً وجَّهها إليه القضاة في الجلسة التي كانت في يونيو الماضي.

الأمر الذي برره محامياه فرانسيس سبينر ورينو سمردجيان، بأن الخليفي الذي يتولى أيضا رئاسة الاتحاد القطري للتنس: "سبق له أن تقدم بكل الإجابات اللازمة" في رسالتين إلى القضاة بنهاية مايو الماضي، وأنه "لا يوجد أي عنصر جديد في التحقيق منذ الاستماع السابق".

وكان الخليفي قد مثل في 20 مارس أمام قاضيي التحقيق المالي، رينو فان رويمبيكي الذي أحيل على التقاعد هذا الصيف، وبينيديكت دي برتويس، وبعدما اعتذر عن الحضور مرة جديدة للاستماع إليه في مايو، وجَّهت إليه السلطات القضائية الفرنسية في تهماً بالفساد على خلفية ترشيح الدوحة لبطولة ألعاب القوى التي استضافتها العاصمة القطرية بين 27 سبتمبر و6 أكتوبر.

"الغارديان" وصفت بطولة العالم لألعاب القوى التي أقيمت في العاصمة القطرية الدوحة بأنها "فضيحة وكارثية"، نظراً للتعب والإجهاد الذي ظهر واضحاً على اللاعبين بسبب درجات الحرارة المرتفعة، فضلاً عن مدرجات الملاعب التي بدت وكأنها "مدينة أشباح" بسبب خلوها من المشجعين.

فيما حذَّرت "الغارديان" من أنه قد تم بيع 50 ألف تذكرة فقط لحضور فعاليات البطولة على مدار 10 أيام من المنافسة في الدوحة، مشيرة إلى أنه تم نقل عمال من إفريقيا ودول آسيوية بالحافلات، بتذاكر مجانية، من أجل ملء المدرجات الفارغة.

وتابعت الصحيفة: "عندما تقدمت الدوحة في عام 2011 لاستضافة بطولة العالم لألعاب القوى 2019، وعدت بضمان إقامتها في "أجواء رائعة"، في حين وعد كو ببطولة "مذهلة" في الدوحة، إلا أن النتائج جاءت مخالفة تماما لكل هذه الوعود، وأفسدتها درجات الحرارة والرطوبة المرتفعتين في البلاد.

إقرأ أيضًا
فشل محاولات تنظيم الحمدين لإخماد الاحتجاجات في العراق

فشل محاولات تنظيم الحمدين لإخماد الاحتجاجات في العراق

فشلت جميع محاولات تنظيم الحمدين في إخماد الاحتجاجات في العراق المستمرة منذ أسبوعين بعد استغاثات إيران المتتالية وطلبها الدعم المباشر من الشيخ تميم بن حمد لتعطيل المسيرات التي تجوب كافة المحافظات العراقية، وتطالب

مصادر: عزمي بشارة مهندس الحرب ضد مرشحي الرئاسيات الجزائرية لصالح الإخوان

مصادر: عزمي بشارة مهندس الحرب ضد مرشحي الرئاسيات الجزائرية لصالح الإخوان

كشفت مصادر لـ"قطريليكس" أن قناة الجزيرة تجهز حملة شرسة ضد المرشحين للرئاسة في الجزائر، مع بَدْء العد التنازلي لإطلاق الانتخابات الرئاسية، وتسعى أبواق تميم بن حمد الإعلامية في الحملة إلى تلميع مرشح الإخوان.