رغم فشله مرتين.. قطر تجدد رهانها على تيلرسون في إنهاء المقاطعة

  • وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون يستقبل نظيره القطري محمد بن عبدالرحمن في واشنطن

جدد النظام القطري رهانه على وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، في مساعيه لكسر العزلة التي تعيشها الدوحة، رغم فشل المسؤول الأمريكي، في جولتين سابقتين، في التوصل إلى أي تسوية مع الدول الأربع المقاطعة لقطر.

واستقبل وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، نظيره القطري، محمد بن عبدالرحمن، في واشنطن، يوم الاثنين.

وركز المسؤولان خلال لقائهما على الأزمة بين قطر وكل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر، التي تقاطع الدوحة منذ يونيو الماضي.

وقال تيلرسون -للصحفيين بعد الاجتماع- إن "لدينا العديد من الأمور المهمة لمناقشتها، وأنا مسرور لوجوده (الوزير القطري) هنا".

من جانبها، أفادت وزراة الخارجية القطرية بأن عبدالرحمن أطلع نظيره الأمريكي على مستجدات الأزمة القطرية، وجهود الوساطة الكويتية، مؤكدا على "ضرورة خفض حدة التصعيد في المنطقة التي لا تتحمل المزيد من الأزمات".

وأضافت الوزارة أن تيلرسون وآل ثاني بحثا العلاقات بين بلديهما وسبل تطويرها في مختلف المجالات، إضافة إلى آخر تطورات المنطقة، لا سيما في سوريا ولبنان، إلى جانب الأوضاع الإنسانية في اليمن وميانمار.

وفي سياق آخر، أفادت وكالة الأنباء السعودية بأن ولي العهد، محمد بن سلمان، تلقى اتصالا هاتفيا من تيلرسون الاثنين، جرى خلاله استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين في مختلف المجالات، وسبل مكافحة الإرهاب، وتنسيق الجهود لتعزيز أمن واستقرار المنطقة.

إقرأ أيضًا