سري.. اكتشاف إصابة مسؤول إيراني بكورونا بعد دخولهم الديوان الأميري

  • where-is-doha-qatar

سري.. اكتشاف إصابة مسؤول إيراني بكورونا بعد دخوله الديوان الأميري

يومًا بعد يوم تدفع حكومة تميم بن حمد ثمن تهاوُنها في التصدي لتفشي وباء كورونا، حيث تأخرت الإجراءات الاحترازية رغم تفشي الوباء بشكل لافت للنظر جعل من قطر الأعلى إصابة في المنطقة العربية بالكامل، وتسبب عناد النظام القطري في استمرار الرحلات من وإلى إيران رغم تفشي الوباء بشكل كارثي هناك ليزيد الأمر صعوبة. مصادر سرية كشفت إصابة مسؤول إيراني بفيروس "كورونا" بعد دخوله للديوان الأميري، حيث كان في اجتماع مع رئيس المخابرات وقائد الجيش بناء على أوامر تميم بن حمد، وذلك لنقل تعليمات إيرانية للنظام القطري لزيادة المساعدات الموجهة إلى طهران للسيطرة على انتشار الفيروس في كل المدن الإيرانية وتحولها لواحدة من أبرز البؤر في العالم. المصادر أكدت أن المسؤول الإيراني أنهى زيارته لقطر، ثم أجرى تحليلاً لفيروس "كورونا" بشكل احترازي للتأكد من عدم إصابته، المفاجأة جاءت بتأكيد التحليل إيجابية العينة وإصابته بفيروس كورونا قبل الاجتماع، مما تسبب في انتشار حالة من الهلع بين كبار رجال النظام القطري. وتابعت المصادر، فصدرت أوامر عليا بسرعة وضع رئيس المخابرات وقائد الجيش في عزل منزلي سريع، وإجراء التحاليل لجميع المخالطين في الديوان الأميري بما يشمل الأسرة الحاكمة بالكامل، فهل تدفع الأسرة الحاكمة ثمن تهاونها في حماية صحة المواطنين؟

إقرأ أيضًا