عالقون كينيون بالدوحة: نعيش في سجن.. ومستعدون لدفع مبالغ باهظة للفرار من قطر

  • مطار حمد الدولي

كشف موقع "مواكيليشي" الكيني عن وجود 15 كينياً عالقاً بمطار حمد الدولي في قطر، بعدما غادروا كينيا متوجهين نحو تل أبيب وعودتهم من إسرائيل مرورا بالدوحة كمحطة ترانزيت للعودة لبلادهم، ولكنهم فوجئوا بوقف قطر استقبال الرحلات الجوية، فلا يمكنهم مغادرة المطار بسبب وقف قطر لاستقبال الرحلات الجوية.

ووصف أحد الكينيين العالقين بالمطار، بأن الوضع أشبه بالتواجد في سجن، حيث يعيشون في ظروف قاسية بالمطار، فلا يوجد لديهم طعام وجميع المتاجر مغلقة، ولا يوجد مكان للإقامة حتى عودة الطيران، وبالنهاية تعاطف عامل سوداني بالمطار ومنحنا مكاناً للنوم.

فيما علق آخر بأنه يقوم بالاختباء داخل دورة مياه لإجراء مكالمة هاتفية، كما أنهم يقيمون بالقرب من بعضهم البعض على عكس ما تنصح به منظمة الصحة العالمية للحد من الإصابة بفيروس "كورونا" المستجد (كوفيد - 19).

وتابعت الصحيفة، بأن أحد الكينيين العالقين هناك أكد بأن أسعار تذاكر الرحلات الجوية ارتفعت بشكل كبير، ولكنهم على كامل الاستعداد لتحمل ثمن الرحلة والحجر الصحي لمغادرة الدوحة والعودة للديار.

إقرأ أيضًا