عقوبات إيران .. خسائر قطرية فادحة

  • روحاني

تواصل قطر تلقي الصفعات في ظل المقاطعة العربية، وذلك بعد انهيار حليفها الإيراني ينهار تحت وقع العقوبات الأمريكية الجديدة، فذميم الدوحة مجبر على وقف التعاون مع نظام طهران المعاقب. 

أعادت الولايات المتحدة  الأمريكية فرض عقوبات إقتصادية على إيران بعدما انسحب دونالد ترامب من الاتفاق النووي الذي أبرم بين إيران والقوى الغربية عام 2015.

توعد ترامب أي جهة تتعامل مع الملالي الإرهابي بالملاحقة، وأشار  إلى  إن الاتفاق النووي مع إيران الأسوأ على مر التاريخ، ويريد اتفاقا جديدا معها.

من جانب أخر أكد  الرئيس الإيراني حسن روحاني إن بلاده لا تتفاوض مع الولايات المتحدة في ظل وجود عقوبات عليها، وهدد أن إيران ستعاود العمل في برنامجها النووي.

تميم سيحصد الخسائر الضخمة بعد تحويله الدوحة لولاية إيرانية، أوقف الاستيراد من الأشقاء العرب مقابل فتح الأسواق لسلع طهران،  الواردات القطرية زادت من إيران بنسبة 63% بعد المقاطعة، طهران صدرت لقطر 2000 حاوية مواد غذائية منذ يونيو 2017.

إقرأ أيضًا
تميم ذيل أردوغان

تميم ذيل أردوغان

ذل تميم يثير السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي، مصطلح السيادة القطرية تلاشى بسبب ظهور ذميم مرتجفا كتلميذ خائب

حذيفة عزام .. بوق خراب تميم

حذيفة عزام .. بوق خراب تميم

ذميم الدوحة أمر حذيفة بالدفاع عن أردوغان ودشن حملة لإنقاذ الليرة المترنحة، اتهم دول الرباعي بافتعال الأزمة للتغطية على فشل أنقرة