عمال غانا .. مستعبدو تميم الجدد

  • سخرة العمال في قطر

مازال النظام القطري يبحث عن بدائل جديدة لجلب عمال إلى الدوحة لاستكمال مشروعات مونديال 2022 المتعثرة، بعد الفضائح الدولية التي كشفت عن المعاملة غير الأدمية، التي يلقاها العمال في دوحة الإرهاب.

أمير قطر، تميم بن حمد، استقبل الرئيس الغاني اكوفو ادو، في الدوحة، للبحث عن تعويض لعمال آسيا المستعبدين إلى دويلته،  فوجد في الدولة الإفريقية الفقيرة ضالته، فقام بربط آكرا اقتصاديا بـ 5 اتفاقيات استثمارية ووعود تنموية، وقع  مع رئيسها على مذكرة تفاهم لاستقدام القوى العاملة من غانا، وذلك لتجهيزهم لسد العجز في إنشاءات مشروعات المونديال.

وكانت تقارير حقوقية دولية فضحت ممارسات الدوحة ضد العمال الوافدين، ما أدى إلى وفاة 520 شابا نيباليا نتيجة ظروف العمل القاسية، فيما قتل 1678 من الرعايا الهنود في قطر خلال 6 سنوات، كما أشارت التقارير إلى احتمالية تسجيل 4 آلاف حالة وفاة بحلول موعد كأس العالم 2022 في الدوحة.

إقرأ أيضًا