فوربس: فيفا مطالب بتدخل أكبر لإنهاء الانتهاكات الصارخة للعمال في قطر

  • فوربس تطالف فيفا بتدخل أكبر لإنهاء انتهاكات قطر لحقوق العمال

انتقدت مجلة "فوربس" الأمريكية، تراخي الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" في التعامل مع الانتهاكات الصارخة التي تشهدها قطر بحق مئات الآلاف من العاملين في ملف استضافة كأس العالم 2022.

وطالبت في تقرير حمل عنوان "فيفا بحاجةٍ إلى نهجٍ مستدامٍ للتعامل مع مسألة حقوق الإنسان"، بإجبار النظام القطري على إجراء إصلاحات حقيقية في هذا الشأن، دون الاكتفاء بخطوات شكلية.

وناشدت الاتحاد بالاهتمام بأوضاع العمالة المهاجرة بشكل عام، وليس حقوق المشاركين في الأعمال الإنشائية الجارية بالملاعب القطرية سواء التي يتم تشييدها أو تلك التي تجرى لها عملية توسيع وصيانة استعدادا لاستضافة المونديال.

وقال ستيف برايس، معد التقرير، إن على فيفا تجاوز هذا النطاق الضيق، وبذل المزيد من الجهود لاستعادة الثقة فيه بعدما تقوضت مصداقيته بفعل قرار لجنته التنفيذية عام 2010، بمنح تنظيم الحدث الكروي إلى قطر، على الرغم من الشبهات التي أحاطت بملفها ووجود منافسين لها أكثر خبرةٍ مثل الولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية.

واعتبر التقرير أنه ينبغي على الاتحاد الدولي تركيز اهتمامه على جانبين أساسيين لملف الجرائم القطرية في المجال الحقوقي، أولهما يتعلق بضرورة ممارسته نفوذه لدى قطر لإجبارها على تحسين منظومة العمل التي يقاسي منها الوافدون إليها، والتي ترقى إلى مرتبة العمل القسري أو العبودية الحديثة، أما الجانب الثاني، فيتمثل في حمل الشركات المرتبطة بمشروعات ذات صلة باستضافة كأس العالم، على القيام بجهودٍ أكبر للوفاء بالمعايير الدولية المتعارف عليها لحقوق الإنسان.

وأكد أن التقرير الأخير الذي أصدره المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان التابع لـ"فيفا"، يبرز الحاجة لأن يستثمر الاتحاد موارده في إيجاد نهج مستدام لحماية حقوق الإنسان بدلًا من الاكتفاء بتقديم حلول سطحية، مشيرًا إلى أن كأس العالم أكبر بكثير من مجرد الحديث عن ملاعب رياضيةٍ. وأن فوائد تنظيم مثل هذا الحدث الرياضي على صعيد تحسين صورة بلد ما، تستمر إلى ما بعد انطلاق صافرة انتهاء المباراة النهائية".

إقرأ أيضًا
إنفانتينو يصفع الحمدين من جديد.. ندرس زيادة منتخبات مونديال قطر إلى 48 فريقا

إنفانتينو يصفع الحمدين من جديد.. ندرس زيادة منتخبات مونديال قطر إلى 48 فريقا

تصريحات جياني إنفانتينو، المتكررة باتت وبالا على تنظيم الحمدين، فرئيس الفيفا دائم الحديث عن التقليل من قطر وإمكانية فشلها في تنظيم كأس العالم 2022

قطر تناقض نفسها.. تقف ضد إيران في وارسو وتحتفي بها بالدوحة

قطر تناقض نفسها.. تقف ضد إيران في وارسو وتحتفي بها بالدوحة

مشاركة قطر في مؤتمر وارسو عكست التناقض الذي أصبح سمة في سياسة الحمدين، فإعلامها يهاجم مؤتمر وارسو ثم تشارك هي فيه، تدعم إيران وتبحث تشكيل تحالف ضدها