قرقاش للنظام القطري: نفي دعم الإرهاب غير مقنع والمراجعة واجبة

  • قرقاش

علق وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، على تقرير صحيفة التايمز البريطانية بشأن تورط مصرف الريان المملوك للحكومة القطرية في تمويل كيانات متطرفة في بريطانيا، مطالبا النظام القطري بمراجعة سياساته الداعمة للإرهاب.

وكتب قرقاش، في تدوينة عبر حسابه الشخصي على موقع تويتر "ارتباط قطر بالتطرف والإرهاب عاد إلى الواجهة عبر تقرير النيويورك تايمز حول الاستهداف الإرهابي للإمارات في الصومال، وضلوع شخصيات قطرية رفيعة ورسمية فيه، وتقرير التايمز بشأن تمويل بنك الريان لمؤسسات متطرفة وبعضها مصنف إرهابيا" مضيفا "المراجعة واجبة والنفي غير مقنع".

وكانت صحيفة "التايمز" كشفت عن أن بنكا بريطانيا مملوكا لقطر يقدم خدمات مالية لمنظمات بريطانية عديدة مرتبطة بمتطرفين، وأن حسابات بعض عملاء مصرف الريان القطري جُمدت خلال حملة أمنية.

وأوضحت الصحيفة أن 70% من أسهم بنك الريان البريطاني مملوكة لمصرف الريان، ثاني أكبر بنك قطري، وأن ذراعاً استثماريةً في صندوق قطر السيادي تمتلك الحصة المتبقية البالغة 30%.

وأضافت أن قائمة عملاء البنك تضمنت جماعات ضغط ومنظمات خيرية ومساجد وممولي قنوات تلفزيونية فضائية.

ولفتت إلى أن بنك "الريان" يوفر تسهيلات مصرفية لـ15 منظمة مثيرة للجدل تعمل في بريطانيا، 4 منها على الأقل تشمل مسجدا و3 جمعيات خيرية أغلقت حساباتها لدى بنوك تشمل "إتش إس بي سي" و"باركليز" و"ناتويست" و"للويدز تي إس بي".

إقرأ أيضًا