قطر ترعى زراعات المخدرات بأفغانستان لتمويل الإرهاب

  • dcrw4_xvaaan7_4

يواصل تنظيم الحمدين التأكيد على ضلوعه في مختلف الجرائم والنشاطات المشبوهة، والتي امتدت لتصل إلى حد زراعة المواد المخدرة في أفغانستان، ليكون من وراء ذلك إمبراطوريات للمافيا في عالم السلاح والإرهاب والمخدرات.

مراقبون بارزون فضحوا تفاصيل دخول الأموال القطرية لأسواق المخدرات بشكل مبالغ فيه، لتمويل زراعة الخشخاش بـ أفغانستان، وتحديدا في "فراه" الولاية الأفغانية الأشهر في زراعة النبات المخدر، والتي تعد في الوقت ذاته، مسرح لاشتباكات يومية بين طالبان والتحالف الدولي، والتي تشهد زيارات مسؤولون قطريون لأراضيها بشكل سنوي تحت ذريعة الصيد.

رأس الحربة القطري في تلك المشروعات المشبوهة، مؤسسة الغرافة الزراعية والتي أسسها الحمدين في البلد الذي ينتج 80%من أفيون العالم، وتستخدم كستارلإخفاء نشاطه مع تنظيم طالبان الإرهابي، وتضلطع بتمويل عمليات زراعة المخدرات في الولاية الأفغانية.

إنزعاج شديد أبداه طارق بهرمي وزير الدفاع الأفغاني الذي رصد تواجدا مريبا للقطريين، وسعيهم لتطوير المزارع بالولاية بوتيرة سريعة كغطاء لأعمالهم المشبوهة، في حين فضح محمد باركزي رئيس دائرة الشؤون الاجتماعية الأفغاني مخططا قطريا سياسيا في فراه بالتعاون مع إيران، اعتمادا على الأموال القذرة العائدة من تجارات غير مشروعة.

إقرأ أيضًا
تميم ذيل أردوغان

تميم ذيل أردوغان

ذل تميم يثير السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي، مصطلح السيادة القطرية تلاشى بسبب ظهور ذميم مرتجفا كتلميذ خائب

حذيفة عزام .. بوق خراب تميم

حذيفة عزام .. بوق خراب تميم

ذميم الدوحة أمر حذيفة بالدفاع عن أردوغان ودشن حملة لإنقاذ الليرة المترنحة، اتهم دول الرباعي بافتعال الأزمة للتغطية على فشل أنقرة