فشل محاولات تنظيم الحمدين لإخماد الاحتجاجات في العراق

  • احتجاجات العراق

فشلت جميع محاولات تنظيم الحمدين في إخماد الاحتجاجات في العراق المستمرة منذ أسبوعين بعد استغاثات إيران المتتالية وطلبها الدعم المباشر من الشيخ تميم بن حمد لتعطيل المسيرات التي تجوب كافة المحافظات العراقية وتطالب برحيل ميليشيات النظام الملالي. ورغم محاولات الشيخ تميم بن حمد في التدخل بشكل أكثر قوة في العراق ولكنها فشلت ولم تفلح علاقتها بالإرهابيين في العراق في تنفيذ ذلك المخطط حيث قامت من قبل بتكوين صداقات مع المليشيات الإرهابية التي قامت بخطف أكثر من أمير خلال رحلة صيد وتم دفع فدية الأضخم في التاريخ بواقع مليار دولار تم استخدامها في تمويل الإرهاب في كافة أرجاء المنطقة.

وتلقت قناة الجزيرة وكافة الصحف المحلية أوامر من الديوان الأميري بضرورة تجاهل المظاهرات العراقية وتسليط الضوء على المذابح التي تتم بحق المتظاهرين العراقيين من جانب المليشيات الإيرانية التي أدت إلى سقوط أكثر من 300 قتيل و15 ألف جريح.

وطالب الشيخ تميم بن حمد "الجزيرة" بالعمل ضد المتظاهرين خلال البرامج الخاصة عن تغطية الاحتجاجات في العراق وإظهار أن ذلك يأتي ضمن مخطط الفوضى، وأنه يجب إعطاء الحكومة فرصة لإصلاح بعض الأمور الاقتصادية والسياسية وذلك على عكس العادة، وما تم تناوله من أخبار تخص الأحداث في مصر وليبيا وسوريا من ذي قبل.

ويقود حملة القتل والتنكيل في العراق قاسم سليماني قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني والذي تبعد عنه قناة الجزيرة وترفض الحديث عن أنه هو العقل المدبر لكل الاغتيالات التي تحدث للمتظاهرين في العراق.

إقرأ أيضًا