"قمع حريات ومتاجرة بالبشر وتمييز ضد المرأة".. انتفاضة دولية ضد انتهاكات حقوق الإنسان بقطر

  • 0000

رعاية تنظيم الحمدين للإرهاب، وانتهاكاته بحق العمالة باتت مفضوحة في المحافل الدولية، حيث شهدت جلسة مجلس حقوق الإنسان، حول انتهاكات قطر بجنيف، ادانات دولية وعربية موسعة للممارسات القطرية الجائرة.

وطالبت غالبية الدول العربية المشاركة في الاجتماع الإمارة الخليجية بمراعاة حقوق الإنسان، والتوقف الفوري عن تمويل الإرهاب ودعمه، حيث طالبت 3 دول عربية، هم "المملكة العربية السعودية، ومملكة البحرين، وجمهورية مصر العربية" قطر بوقف تمويل الجماعات الإرهابية واحترام حقوق العمال المهاجرين.

وطلبت السعودية في كلمتها أمام المجلس، من قطر "اتخاذ التدابير اللازمة لوقف تمويل الجماعات الإرهابية، وتلك اللازمة لعدم إعطاء الجماعات الإرهابية منصات إعلامية لها لنشر الأفكار المتعصبة التي تدعو إلى الإرهاب".

ودعت الرياض خلال الجلسة إلى إزالة العقبات التي تحول دون أداء المواطنين القطريين والمقيمين في قطر فريضة الحج والعمرة.

وأعربت السعودية عن "القلق العميق إزاء الوضع الإنساني المأساوي لمئات الأسر القطرية من أبناء قبيلة الغفران، الذين سحبت الحكومة القطرية جنسياتهم، وصادرت أموالهم وممتلكاتهم، ومارست عليهم التمييز العنصري والتهجير القسري، ومنعتهم من حق العودة إلى بلادهم".

 وبالمثل طالبت مملكة البحرين،⁩ وفد ⁧قطر⁩ في ⁧مجلس حقوق الإنسان⁩ بـ ⁧جنيف⁩ بإزالة الحواجز أمام العمال الأجانب للوصول إلى العدالة، ومنع السخرة ومكافحة جرائم الاتجار بالبشر.

وفي السياق نفسه طالب الوفد المصري دولة ⁧قطر⁩ بوقف نزع الجنسية التعسفي والتوقف عن تقديم الدعم للمنصات الإعلامية التي تبث العنف والكراهية، وتحرض على الإرهاب.

الوفد السوري أيضا تطرق للجرائم القطرية، حيث طالبت دمشق دوحة العنصرية باتخاذ الإجراءات اللازمة لمكافحة الإرهاب، وتكثيف الجهود الرامية لمنع المتاجرة بالبشر، واعتماد تشريعات لمكافحة العنف ضد المرأة.

وطالب العراق، الوفد ال⁧قطري⁩ ⁩ بـ ⁧جنيف⁩ بوقف التمييز والمساواة بين الجنسين في حقوق التعليم والحد من العنف المنزلي.

بينما تطرقت سلطنة عمان، للمطالبة بمزيد من التمكين للمرأة سياسيا واقتصاديا وتطوير السياسة التعليمية الشاملة للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، بدولة قطر.

وطالبت دولتي تونس ولبنان بضرورة⁩ تعزيز حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وضمان عدم التمييز ضدهم، وسن قوانين تضمن حقوق الأفراد داخل قطر.

الإدانات الحقوقية للجرائم القطرية لم تتوقف على الدول العربية، فطالبت النرويج⁩ وفد ⁧قطر⁩ في ⁧مجلس حقوق الإنسان⁩ باعتماد التدابير القانونية لحماية العمال المنزليين.

ومن جهتها طالب وفد أيرلندا ⁧قطر⁩،⁩ بإلغاء إذن المغادرة للعمال الأجانب والمهاجرين، ووقف تنفيذ عقوبة الإعدام وإلغائها نهائيا.

وطالب الوفد الإيطالي من نظيره القطري في ⁧مجلس حقوق الإنسان،⁩ بمزيد من التدابير وإلغاء التمييز بحق المرأة، ووقف الإعدام والتنسيق مع منظمة العمل الدولية بخصوص العمال الأجانب.

وفي الاتجاه نفسه طالبت ميانمار⁩ وفد ⁧قطر،⁩ بمزيد من التدابير في إصلاح نظام الكفالة، وتجريم استغلال العمال المهاجرين، وعدم التمييز في التعليم بحق الفتيات.

وعلى المستوى الأفريقي طالبت نيجيريا، الإمارة الخليجية المارقة، بتعزيز جهود مكافحة الاتجار بالبشر والالتزام بحقوق العمال المهاجرين.

 

إقرأ أيضًا
إيران: قطر قلصت حجم التبادل التجاري معنا بضغط أمريكي

إيران: قطر قلصت حجم التبادل التجاري معنا بضغط أمريكي

وزارة الخزانة الأمريكية أجبرت قطر على خفض حجم التبادل التجاري بينها وبين إيران، ما انصاعت له الحكومة القطرية وبدأت في تنفيذه على الفور.

لغياب الإمكانيات..  مساعي فيفا لتوسيع مونديال قطر تصل طريقا مسدودة

لغياب الإمكانيات.. مساعي فيفا لتوسيع مونديال قطر تصل طريقا مسدودة

الاتحاد الدولي لكرة القدم تخلى رسميا عن خطة زيادة عدد المنتخبات المشاركة في مونديال قطر 2022 في ظل الظروف الوجستية والسياسية الراهنة