قيادي بحزب المؤتمر: قطر اشترت عداوة الشعب اليمني بدعمها لانقلاب الحوثي

  • عادل الشجاع، القيادي في حزب المؤتمر الشعبي اليمني

اتهم القيادي في حزب المؤتمر الشعبي اليمني، عادل الشجاع، النظام القطري بلعب دور سلبي وخطير في اليمن، عبر دعمه المستمر لحزب الإصلاح "الفرع المحلي لتنظيم الإخوان" ومليشيا الحوثي الذراع الإيرانية، لتفكيك اليمن وإطالة أمد الحرب، والتحريض ضد التحالف العربي، وتبني جماعات الإسلام السياسي، ومعاداة دول الجوار والتدخل السافر في شؤونها. 

وأكد الشجاع في تصريحات صحفية، أن الدوحة خسرت محيطها العربي لتمرير أجندتها المشبوهة في عدد من دول المنطقة، موضحا أن الهجمات الإعلامية الإخوانية ضد التحالف العربي ممولة من قطر لإضعاف الحكومة الشرعية، مؤكدا أن سياسة الحمدين مفضوحة عربيا ودوليا، وتلجأ لدعم الإرهاب كمحاولة يائسة.

ولفت إلى أن قطر تعمل على تعزيز حضور عدد من العناصر الانقلابية كالحوثيين والإخوان في المحافل الدولية، ما يؤكد ضلوعها في دعم ومناصرة تلك العناصر الخارجة عن القانون، متهما حزب التجمع اليمني للإصلاح بأنه يمارس سلوك مليشيا الحوثي، وهو حزب قائم على دعم قطري وتركي لإحداث الفوضى وإثارة القلاقل، لافتا إلى ما يجري من أحداث في عدن وأبين وشبوة.

وكشف الشجاع أن (الإصلاح) يسعى لتأسيس مليشيات واسعة تكون نواة لجيش الإخوان، بهدف السيطرة على اليمن عسكرياً واقتصادياً وسياسياً. وتابع: "على قطر أن تدرك بأن الحرب في اليمن ليست حرب قوى التحالف، بل هي معركة اليمنيين ضد الانقلاب." مشدداً على أن نظام "الحمدين" اشترى عداوة الشعب اليمني بوقوفه ودعمه لمشروع الانقلاب، الذي يأتي ضمن مشروع إيران التوسعي في المنطقة.

إقرأ أيضًا
بأموال الشعب.. أوامر إيرانية عاجلة وراء بناء أكبر حسينية شيعية

بأموال الشعب.. أوامر إيرانية عاجلة وراء بناء أكبر حسينية شيعية

كشفت مصادر خاصة لـ"قطريليكس" عن بناء أكبر حسينية شيعية في قطر؛ تنفيذًا للتعليمات الإيرانية وإرضاءً لتوجهاتهم، ما يؤكد أن الدولة باتت مستعمرة إيرانية وتركية بعيدة عن الوطن العربي.

انشقاقات بصفوف الجيش لسحب امتيازاتهم ومنحها لضباط أتراك

انشقاقات بصفوف الجيش لسحب امتيازاتهم ومنحها لضباط أتراك

يواصل تحالف تنظيم الحمدين مع تركيا مداه، فبعد إشعال الغضب العربي ضد سياسات قطر العدائية للمنطقة صار يتوغل في الداخل إلى أن صعَّد العسكريين الأتراك إلى الجيش؛ ما أسفر عن ظهور حالات انشقاق عديدة داخل صفوف الجيش،