لاعب أميركي يهرب من "الدوحة" بسبب عدم شعوره بالأمان على حياته

انتشرت في الدولة حالة من الشعور بعدم الأمان بسبب التوترات الإقليمية بين الولايات المتحدة الأميركية وإيران القريبة من البلاد، فضلاً عن سياسات تميم بن حمد القريبة من إيران؛ ما جعل المقيمين يحرصون على الهرب من الدوحة.

كشف تفاصيل منشور على شبكة "فوكس بيزنس" الأميركية، تفاصيل قيام لاعب أميركي بمغادرة تدريباته في البلاد بسبب عدم شعوره بالأمان. 

وقالت الشبكة: إن التوتر تصاعد بشدة بين إيران والولايات المتحدة الأميركية في أعقاب مقتل قاسم سليماني قائد ميليشيا فيلق القدس في غارة جوية أميركية.

وأشارت الشبكة إلى أن اللاعب هو سيرجينو ديست، عضو فريق كرة القدم الوطني للرجال في الولايات المتحدة، والذي غادر معسكر تدريب فريقه في قطر، بعد أن أعرب عن قلقه على سلامته وسط توترات متصاعدة بين الولايات المتحدة وإيران القريبة.

وأضافت: أن ديست، المدافع البالغ من العمر 19 عامًا والذي يلعب لفريق أياكس أمستردام في الدوري الهولندي لكرة القدم قد غادر مع فريقه إلى الدوحة للتدريب في منتصف الموسم.

وقال نادي أياكس في بيان: "سرجينو ديست سأل عما إذا كان يمكنه مغادرة معسكر تدريب أياكس في قطر، لأنه لا يشعر بالراحة، النادي يفهم طلبه واستجاب له".

إقرأ أيضًا