لمواجهة شح السيولة مركزي قطر يبيع أذون خزانة بـ 1.15 مليار ريال

  • مصرف قطر المركزي

لا جديد في تأثر قطر بتداعيات المقاطعة العربية المفروضة عليها منذ الخامس من يونيو الماضي، حيث باع مصرف قطر المركزي نيابة عن الحكومة، الخميس الماضي، أذون خزانة بقيمة 1.15 مليار ريال (316 مليون دولار) مع استئناف طرح عطاءات الأذون. 

وفي هذا الصدد، باع البنك أذونا لأجل 3 أشهر قيمتها 375 مليون ريال بعائد 2.5%، وأذونا لأجل 6 أشهر قيمتها 475 مليون ريال بعائد 2.6%، وأذونا لأجل 9 أشهر قيمتها 300 مليون ريال بعائد 2.8%.

وفي أوائل ديسمبر، باع البنك المركزي أذونات بقيمة 1.15 مليار ريال بعائد 2.30% لأذون الثلاثة أشهر، و2.49% للستة أشهر و2.62% لأذون التسعة أشهر.

يأتي هذا في الوقت الذي كشف فيه جوزيف ابراهام، الرئيس التنفيذي للبنك التجاري القطري، عن أن نمو القروض لديه سيتراوح بين 7 و9% تقريبا في 2018، بما يتماشى مع السوق.

وحسب خبراء ينخفض ذلك عن معدل نمو القروض البالغ 14.6% في 2017، ويماثل النسبة الخاصة ببنك قطر الوطني، أكبر بنك في البلاد، بما يعكس توقعات المحللين بأن انخفاض الإنفاق الحكومي على المشروعات الجديدة ربما يضعف نمو القروض في 2018.

إقرأ أيضًا