مستشفى "سبيتار" تغلق أبوابها في وجه المواطنين

ما زال قطاع الصحة القطري يواجه مشاكل مفجعة في ظل نظام تميم، الذي يتعمد إهمال صحة المواطن وتجاهل شكواه المستمرة من ضعف مستوى الخدمات الصحية وارتفاع أسعار الأدوية، وفي المقابل يهتم بصحة المواطن الأجنبي والمُجنس حيث تقدم مستشفى "سبيتار" المتخصصة في جراحة العظام والطب الرياضي خدماتها لنجوم كرة القدم بأعرق النوادي مجانًا.

في حين تُغلِق "سبيتار" أبوابها في وجه القطريين من أبناء الوطن ويلجؤون لدفع مبالغ طائلة ليُسمح لهم بدخول المستشفى، وبذلك تنقل إشادات نجوم الرياضة صورة مغلوطة عن الواقع الفعلي، وتعكس تدني مستوى الخدمات الصحية التي يحصل عليها المواطن القطري مقارنة بالخدمات المُقدَّمة للأجانب بالمجان.

إقرأ أيضًا