مشجعو ليفربول الإنجليزي: خلط قطر الرياضة بالسياسة "وصمة عار"

  • cec70379-865b-4a8d-8b35-6f8de8fccbff

أعرب مشجعو ليفربول لكرة القدم عن غضبهم الشديد من قطر، ووجهوا انتقادات حادة للسجل القطري في حقوق الإنسان، وذلك على خلفية قائمة القواعد الصارمة للجماهير التي تحضر كأس العالم للأندية لكرة القدم 2019، في الإمارة الخليجية الشهر المقبل، والتي نشرها الدوري الإنجليزي الممتاز، رافضين مزج كرة القدم مع تقاليدها وعاداتها إلى جانب انتهاكاتها لحقوق الإنسان ضد العمال المهاجرين.

وأعلن ليفربول عبر موقعه الإلكتروني، أنه يجب على الزوار التعرف على القوانين والعادات المحلية قبل السفر، ليدركوا السلوكيات المقبولة في المملكة المتحدة والتي قد تعتبر مسيئة في الدوحة، حيث يتقرر أن يسافر ليفربول إلى الدوحة للمشاركة في نصف نهائي يوم 18 ديسمبر وإما مباراة نهائية أو ثالثة في 21 ديسمبر.

وذكر موقع "ميدل إيست أون لاين"، أن قائمة القواعد الصارمة شملت: "قانون الزي المحافظ، واحترام الثقافة والعادات المحلية، وعدم وجود السلوك المثلي، وعدم تناول الكحول في الأماكن العامة، وعدم التسامح مطلقًا مع المخدرات".

ويقول بيتر مور المدير التنفيذي لفريق ليفربول: "إن ناديه تلقى تأكيدات بأنه سيتم الترحيب بالمشجعين المثليين في قطر، رغم أن الأفعال الجنسية المثلية محظورة في قطر، لكن الأبطال الأوروبيين أجروا أبحاثًا مكثفة وشاركوا في حوار مع المنظمين ومجموعات مختلفة لضمان عدم وجود مشاكل".

وانتقد دانيال روبو أحد مشجعي ليفربول، هذه القائمة عبر حسابه على "تويتر"، واعتبرها "وصمة عار"، قائلًا: "لذلك، أخبر النادي عشاق ليفربول الذين يسافرون إلى قطر أن النساء يجب أن يغطين أذرعهن وسيقانهن، وشهادات الزواج مطلوبة للأزواج وتجنب المودة العامة لأن ذلك يمكن أن يعرضه للاعتقال حرفيًا.. يا له من وصمة عار"، وعن سجل قطر "الفظيع" في مجال حقوق الإنسان، انتقدت مشجعة ليفربول كلير هاريسون، قائلة، "لا أعتقد أننا يجب أن نذهب إلى هناك، فحقوق الإنسان فظيعة".

وأثار اتحاد مؤيدي ليفربول "LFC Spirit Of Shankly" توجيه أسئلة عاجلة للسلطات القطرية قبل البطولة، وقال جو بلوت رئيس شركة سبيريت أوف شانكلي بحسب موقع "جو"، "لقد اتخذنا موقفًا خاصًّا منذ بضع سنوات عندما تم الإعلان عن كأس العالم في قطر، وذلك أساسًا بسبب قضية حقوق العمال وما تلاها من وفاة العمال المهاجرين هناك".

وقال بلوت: "لقد اتصل بنا كثير من الناس وقالوا إنه يجب أن تكون هناك مقاطعة"، كما تساءل جاي مايكنا، أحد مؤيد نادي ليفربول، عما إذا كان بإمكان المشجعين شرب الكحول في قطر، والشعور بالأمان حيال حياتهم الجنسية والاستمتاع بالألعاب بالطريقة التي يقومون بها في المنزل، وأضاف: "هل يمكن للمشجعين تناول مشروب؟ هل يمكنهم فعل كل هذه الأشياء؟ ماذا يعني ذلك بالنسبة للأشخاص الذين يذهبون إلى هناك والذين قد لا يشعرون بالأمان بسبب حياتهم الجنسية أو بسبب دينهم؟، معتبرًا أن هذه الملاعب هي أساسًا مقابر للعديد من العمل، قائلا: "ماذا عن هؤلاء الناس الذين بنوا هذه الملاعب؟ لكن تلك الملاعب ستُترك وستكون مقابر العديد من العمال".

ويُذكر أن منظمة العفو الدولية ذكرت في سبتمبر الماضي، "أن قطر لم تفِ بكل وعودها لتحسين أوضاع العمال المهاجرين في البلاد في الفترة التي تسبق كأس العالم 2022"، وقالت في تقرير بعنوان "العمل بلا أجر": "رغم الوعود الكبيرة بالإصلاح التي قدَّمتها قطر قبل كأس العالم 2022، فإنها لا تزال ملعبًا لأصحاب العمل عديمي الضمير"، ووثَّق التقرير محنة مئات العمال في ثلاث شركات للبناء والتنظيف في قطر لم يتقاضوا رواتبهم منذ شهور.

وقال نائب مدير منظمة العفو الدولية للقضايا العالمية ستيفن كوكبورن: "غالبًا ما يذهب العمال المهاجرون إلى قطر على أمل منح عائلاتهم حياة أفضل، وبدلاً من ذلك يعود الكثير من الناس إلى منازلهم بعد أن أمضوا شهورًا في محاولات للمطالبة بأجورهم، مع القليل من المساعدة من الأنظمة التي كان يفترض أن تحميهم".

إقرأ أيضًا
فشل محاولات تنظيم الحمدين لإخماد الاحتجاجات في العراق

فشل محاولات تنظيم الحمدين لإخماد الاحتجاجات في العراق

فشلت جميع محاولات تنظيم الحمدين في إخماد الاحتجاجات في العراق المستمرة منذ أسبوعين بعد استغاثات إيران المتتالية وطلبها الدعم المباشر من الشيخ تميم بن حمد لتعطيل المسيرات التي تجوب كافة المحافظات العراقية، وتطالب

مصادر: عزمي بشارة مهندس الحرب ضد مرشحي الرئاسيات الجزائرية لصالح الإخوان

مصادر: عزمي بشارة مهندس الحرب ضد مرشحي الرئاسيات الجزائرية لصالح الإخوان

كشفت مصادر لـ"قطريليكس" أن قناة الجزيرة تجهز حملة شرسة ضد المرشحين للرئاسة في الجزائر، مع بَدْء العد التنازلي لإطلاق الانتخابات الرئاسية، وتسعى أبواق تميم بن حمد الإعلامية في الحملة إلى تلميع مرشح الإخوان.