مصادر: الديوان الأميري يصدر تعليمات بالترويج لاقتراب مصر من إنهاء المقاطعة

  • نظام تميم يواصل بث الإرهاب عبر أذرعه الإرهابية

بدأت قناة الجزيرة وباقي الصحف المحلية في الترويج عن اقتراب مصر إنهاء المقاطعة المستمرة على مدار 3 أعوام بعد تمسك تنظيم الحمدين بدعم الإرهاب في مختلف الدول العربية والتدخل في الشؤون الداخلية للدول المجاورة.

كشفت مصادر خاصة لـ"قطريليكس" أن استغلال الجزيرة والصحف المحلية بإعلان شركة قطر للبترول نجاح تشغيل مشروع مصفاة لتكرير النفط في مصر جاء ضمن تعليمات خاصة صدرت عن الديوان الأميري لإدارة القناة والصحف المحلية تفيد بضرورة الترويج لإنهاء مصر المقاطعة، والانطلاق من بداية لإعلان عن تشغيل هذا المشروع.

وهذا ما بدأت به القناة حيث ذكرت أن ذلك المشروع الخاص بتطوير مصفاة مسطرد يعد أكبر استثمار لها في دولة عربية وفي قارة إفريقيا رغم المقاطعة السياسية بين البلدين رسميًّا منذ يونيو عام 2017.

وأكدت المصادر أن الديوان الأميري يحاول إخفاء أن عملية شراء حصة تبلغ 38.1 % في شركه التكرير العربية التي تمتلك نسبة 66.6% من الشركة المصرية للتكرير وقيمة الاستثمارات القطرية في الشركة تم شراؤها في عام 2012 وقت حكم جماعة الإخوان في مصر في ذلك التوقيت.

ويأتي الغرض من الإعلان عن افتتاح مشروع مصفاة لتكرير النفط في مصر؛ حيث يتم إظهار أن هناك تعاملات جارية مع مصر بغرض إحداث الوقيعة بين مصر ودول المقاطعة العربية المتمثلة في المملكة العربية السعودية والإمارات والبحرين.

وبدأ مشروع تطوير مصفاة مسطرد في 2012 وتنفيذه بتكلفة بلغت 4.4 مليار دولار لمعالجة وتكرير حوالي 4.7 مليون طن سنويًّا من الرواسب النفطية الثقيلة.

إقرأ أيضًا