منظمة العفو الدولية ترفع الكارت الأحمر في وجه قطر

قالت منظمة العفو الدولية إنها ستنظم معرضا بعنوان "كارت أحمر لـ قطر" وذلك بالشراكة مع فريدريك ليكلوس، المصور النيبالي المتخصص في وضع المهاجرين النيباليين في قطر، وذلك في الفترة من 16 يونيو إلى 25 أغسطس.

وأوضحت المنظمة أنه في السنوات الأخيرة ، جذب صعود قطر المستثمرين حول العالم، وأدى منح كأس العالم 2022 إليها إلى تضخيم هذه الظاهرة وأصبحت البلاد مشروعًا مفتوحًا يوظف ملايين من العمال.

وأضافت أن القطريين يشكلون نسبة صغيرة جدا من العمال، بينما تأتي الأغلبية من دول جنوب آسيا، مشيرة إلى أن العمال المهاجرين الذين يحققون النمو الاقتصادي في قطر، غالبا ما يتم تدجاهل حقوقهم وإهدار كرامتهم.

ويلقي العمل الضوء على قضية  العمال المهاجرين من نيبال، ولا تقدم الحكومة النيبالية أرقامًا رسمية، ولكن يُقدر أن ما بين 3 و 4 ملايين من النيباليين يعملون في الخارج؛ 20 ٪ منهم في قطر.

إقرأ أيضًا
تلويح مبابي بمغادرته لباريس سان جيرمان يهدد حلم تميم في أوروبا

تلويح مبابي بمغادرته لباريس سان جيرمان يهدد حلم تميم في أوروبا

ذكر مبابي البالغ من العمر 20 عاما فقط، أنه ربما حان الوقت لكي يخوض تحدي جديد، ما يؤكد أن اللاعب يخطط للهروب من جحيم تميم والذهاب إلى إحدى الفرق التي لم تفسد متعة كرة القدم

ميرور: قطر لا تزال تدفع أجور منخفضة لعمال منشآت كأس العالم

ميرور: قطر لا تزال تدفع أجور منخفضة لعمال منشآت كأس العالم

رغم أن قطر يمكنها أن تطلب من المتعاقدين دفع رواتب أعلى للعمال، الذي يعملون في الشمس الحارقة، إلا أن مبدأ العبودية الحديثة يسيطر على مفاهيم تعامل القطريين