موقع أميركي يفضح أسرار علاقة إلهان عمر بنظام تميم

  • 35a46ba7-473b-4f80-9c8c-78ffa7638000

نشرت صحيفة "ذا بل" الأميركية عن تفاصيل جديدة حول تجنيد إلهان عمر للعمل لحساب نظام تميم، مشيرةً إلى أن شهادة رجل الأعمال، آلن بندر، في محكمة فلوريدا بشأن حملات شراء النفوذ وتجنيد إلهان عمر، ثم الإشارة الأولى فيما يتعلق بالنائبة الأميركية عن ولاية مينيسوتا، إذ أشارت مصادر موثوقة أخرى إلى طبيعة الدور المشبوه الذي تقوم به إلهان عمر. 

وأشار الموقع، جاءت شهادة رجل الأعمال الكندي آلن بندر، خلال محاكمة الشيخ خالد بن حمد آل ثاني، المتهم بتحريض حارسه الشخصي الأميركي على قتل شخصين واحتجاز مواطن أميركي رهينة، لتؤكد على الاتهامات التي تداولها الكثيرون من الأوساط السياسية بشأن نائبة الحزب الديمقراطي إلهان عمر وعملها لحساب الإخوان وقطر وإيران.

وكشف "بندر" لمحكمة فلوريدا عن لقائه بوزير شؤون الأمن في قطر ومسؤولين قطريين بارزين آخرين، وفي محاولاتهم لتجنيده للعمل ضمن حملات شراء النفوذ القطرية داخل الولايات المتحدة، اعترفوا له بأنه لولا الأموال القطرية، لبقيت إلهان عمر مجرد لاجئة صومالية تنظف الطاولات وتخدم الزبائن في عطلات نهاية الأسبوع. 

وأشار "بندر" إلى أن المسؤولين الذين طلبوا منه تجنيد سياسيين وإعلاميين أميركيين لحساب تميم، أكدوا له في ذلك الحين أن أسهل شيء في الحياة هو شراء ذمم الأميركان، واصفين إلهان عمر بأنها "جوهرة التاج" بين الجواسيس الأميركيين العاملين لحساب قطر. 

وفجَّرت "ذا بل" مفاجأة جديدة، مشيرةً إلى أن الإمام التوحيدي، المعروف باسم إمام السلام -أو إمام أوف ذا بيس- عبر "تويتر"، قد فضح طبيعة عمل إلهان عمر كعميلة لتميم والإيرانيين منذ يوليو الماضي، عندما كتب تغريدة في هذا الصدد.

كتب التوحيدي عبر تويتر أنه قد تم استدعاء بندر للإدلاء بشهادته، مشيراً إلى أنه يعتزم الكشف من خلال القضية عن علاقات إلهان عمر بقطر، من خلال طرح أسئلة على محامي المدعي، وهو ما نجح فيه بالفعل.

وأشار الموقع إلى أن هذا لم يكن كل شيء، حيث اكتشف مجلس تمويل حملة مينيسوتا أن إلهان عمر قد انتهكت قواعد تمويل الحملة، وأساءت استخدام الأموال العامة للسفر خارج الولاية.

إقرأ أيضًا