نائب جمهوري يطالب ترامب بمعاقبة قطر لخداعها الولايات المتحدة

  • ديلي كولر

انتهاكات تنظيم الحمدين المتكررة لاتفاقية الأجواء المفتوحة، أشعلت الغضب الأمريكي، بسبب دعم حكومة الدوحة لشركات الطيران المملوكة لها، ما يعد منافسة غير شريفة أمام شركات الطيران الخاصة التي لا تجد من تحتمي في أمواله مثل الخطوط الجوية القطرية.

وبعث مشرع جمهوري خطابا للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الأربعاء، يدعو فيه البيت الأبيض لاتخاذ إجراء ضد النظام القطري، بسبب انتهاكه اتفاقيات السماوات المفتوحة واتفاقية أخرى أبرمها الطرفان عام 2018.

ونقل موقع "ديلي كولر" الأمريكي عن النائب الجمهوري عن ولاية فلوريدا مات جايتس، قوله إن قطر "تغش" الخطوط الجوية الأمريكية بدعمها المنافسين الأجانب وتخفيض أسعار الرحلات ومنافسة الشركات الأمريكية داخل أسواق الولايات المتحدة.

يشار إلى سياسات "السماوات المفتوحة" تستهدف الحد من تدعيم ومساعدة الحكومات لشركات طيران معينة أو التدخل في شؤون شركات أخرى، من خلال وضع حدود صارمة على المسارات الجوية والأسعار والقدرة الاستيعابية.

وعلى مدار سنوات، اتهمت شركات الطيران الأمريكية قطر وشركتها الحكومية "الخطوط الجوية القطرية" بانتهاك "السماوات المفتوحة" بهدف خطف الأسواق الأمريكية.

وتابع جايتز في خطابه لترامب "العام الماضي، قمتَ بالتفاوض (يقصد ترامب) من أجل شفافية قطرية أكبر، ووضع نهاية لدعمهم غير المشروع لشركتهم الحكومية الخطوط الجوية القطرية".

واستطرد "تضمنت تلك المفاوضات وقف توسع الخطوط الجوية القطرية في الولايات المتحدة لحين التوقف التام لهذا الدعم. وكان ذلك انتصار لسياسة ‘أمريكا أولا‘".

وأشار النائب الجمهوري إلى أن قطر خدعت الجميع، مشيرا إلى أنه بعد الاتفاق الثنائي، قامت الخطوط الجوية القطرية بشراء حصة الأغلبية في شركة الطيران الإيطالية "ميريديانا"، وأعادت تسميتها وغير علامتها التجارية إلى "إير إيطالي" وبدأت في دعمها بالأموال والموارد، بما في ذلك تزويدها بطائرات جديدة، وتستخدمها الآن لمنافسة الشركات الأمريكية.

ومضى النائب بقوله: "إير إيطالي ما هي إلا شركة طيران قطرية بالوكالة في محاولة من الدوحة للالتفاف على الاتفاق الذي وقعته من أجل وضع حد لهذا الاحتيال التجاري".

وتابع جايتز "لا تكتفي قطر بتقويض المنافسة وتهديد العمال الأمريكيين-  حيث يتم فقد 1500 وظيفة أمريكية مقابل كل خط طيران يتم إطلاقه داخل الولايات المتحدة عبر شركة طيران شرق أوسطية مدعومة، لكنها تشكل أيضا تهديدا مباشرا ومتعمدا لسياسات ‘أمريكا أولا".

وكان تقرير سابق لفوكس نيوز قد فضح ممارسات الحمدين للتحايل على اتفاقية الأجواء المفتوحة، مع الخسائر المتكررة التي يتعرض لها قطاع الطيران القطري، بعد المقاطعة العربية للدوحة وغلق المجال الجوي أمام طائراتها، حيث هرولت الخطوط الجوية القطرية إلى الغرب لإبرام اتفاقيات غير نزيهة معهم، لكنها سرعان ما خرقت البنود المتفق عليها.

السياسي الأمريكي نيوت جينجريتش، حمل في مقال له نشر عبر "فوكس نيوز"، رسالة عاجلة إلى الإدارة الأمريكية، مشددًا على ضرورة التحرك السريع من ترامب ضد عصابة الدوحة، مؤكدًا أن التهاون معها يؤدي إلى تهديد المكانة الدولية لأمريكا.

وعلى مدار العام الماضي، أعلنت شركة "طيران إيطاليا" عن خمس رحلات جديدة من ميلان إلى الولايات المتحدة، حيث أشار جينجريتش أنه من الواضح جدًا أن هذا الأمر يُعد انتهاكًا للاتفاقية التي وقعتها قطر مع إدارة ترامب.

وتابع أن قطر تستخدم ببساطة شركة "طيران إيطاليا" للقيام بذلك الأمر الذي وافقت على عدم القيام به، ألا وهو إطلاق مسار "تدعمه الحكومة القطرية بشدة" إلى الولايات المتحدة عبر المحيط الأطلسي.

وفضح السياسي الأمريكي السياسات الملتوية لنظام الحمدين، مشيرا إلى أن هذه الممارسات من المناورات المعتادة التي تستخدمها دول متعددة – خصوصًا تلك التي تدعم صناعاتها – بغية التحايل على الاتفاقيات والتعريفات التجارية.

 
إقرأ أيضًا
موقع سيمبل فلاينج: الخطوط القطرية تتسلل إلى السوق الأمريكي رغم التحذيرات

موقع سيمبل فلاينج: الخطوط القطرية تتسلل إلى السوق الأمريكي رغم التحذيرات

الشركة القطرية مصرة على التسلل إلى السوق الأمريكي مستغلة الأموال التي تدعمها بها الحكومة القطرية، في انتهاك صارخ لقواعد المنافسة العادلة وسط سوق الطيران العالمي

كاتبة أمريكية تكشف أسرار علاقة قطر بعائلة كوشنر وتأثيرها على إدارة ترامب

كاتبة أمريكية تكشف أسرار علاقة قطر بعائلة كوشنر وتأثيرها على إدارة ترامب

صحيفة نيويورك تايمز كشفت ملامح الكاتب الجديد الذي يحمل اسم "مؤسسة كوشنر" للكاتبة الصحفية فيكي وارد، تناول ما قامت به السلطات القطرية بعيد فوز ترامب بالانتخابات الرئاسية