"نيويورك تايمز": تميم أنفق ملايين الدولارات لاستمالة إدارة ترامب

كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية عن الإنفاق الضخم لأمير قطر، تميم بن حمد وتوظيف جماعات الضغط الأمريكية، للتقرب من إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، التي طالما تتخذ موقفًا متشددًا من الدوحة، بسبب دعمها للإرهاب. 

وقالت الصحيفة إن أمير قطر أنفق على مدار العام الماضي ملايين الدولارات؛ لتوظيف جماعات الضغط "اللوبيات"، وجلب الوسطاء المؤثرين جوَّا إلى قطر، في إطار حملة للتودد إلى إدارة ترامب والفوز برضاها، وتقليص جهود خصومه الخليجيين.

وأضافت الصحيفة إن الرياض وأبوظبي اتهمتا الدوحة بتمويل الإرهاب، والتقرب إلى إيران، وإيواء الإرهابيين، مشيرة إلى أن وزير الخارجية السابق "ريكس تيلرسون" قضى عدة أشهر في محاولة للتوسط في النزاع، وفي نهاية المطاف ارتكن إلى جانب قطر، لكن ترامب ظل حتى وقت قريب غير مقتنع، وقام تيلرسون بغسل يديه من القضية؛ بسبب عدم رضا ترامب عن قطر، حسبما قال مسؤولون بإدارة الرئيس الأمريكي في ذلك الوقت.

كما أبرزت الصحيفة الأمريكية أن قطر بجانب إنفاق الملايين من الدولارات على جماعات الضغط، لجأت أيضًا إلى الصفقات العسكرية، والاتفاقيات الاستخباراتية؛ لاستمالة إدارة ترامب؛ حيث وقَّعت الدوحة اتفاقات مع الولايات المتحدة لتبادل المعلومات حول الإرهابيين وتمويل الإرهاب، وفى يوم الاثنين الماضي أبلغت وزارة الخارجية الكونجرس أنها وافقت على صفقة منظومة صواريخ متطورة لقطر بقيمة 300 مليون دولار.

إقرأ أيضًا